أهالي جبل خندمة: فوجئنا بنزع ملكيات منازلنا وفصل التيار عنا

5,226 0

تجمع بعض أهالي حي جبل خندمة بالمنطقة المركزية بمكة المكرمة عند محطة الكهرباء الرئيسية بالحي في محاولة لثني عمال الكهرباء والبلدية عن فصل التيار عن منازلهم بحجة أن الحي تم نزع ملكيته لصالح ما يعرف بأحد المشروعات التطويرية.

وقال الأهالي انهم لا يعارضون مشروعات الدولة التطويرية، ولكن لم يتم اشعارهم ولم تثمن منازلهم ولم يتسلموا أي مبالغ فأين يذهبون وهم أناس بسطاء الحال وهذا يخالف التوجيهات الكريمة التي تقضي بإعطاء الناس حقوقهم قبل نزع أملاكهم حتى يستطيعوا توفيرالبدائل السكنية، ثم تساءل الأهالي هل يعقل ان يتم فصل الكهرباء عن مواطنين معوزين لا حول لهم في هذا الحر الشديد، وفي أيام الاختبارات، ثم تساءلوا ثانية بمرارة اين نذهب باطفالنا، واكدوا ان حالهم لايرضي المسؤولين.

وقالو «فوجئنا بعمال الكهرباء وامانة العاصمة المقدسة يقفون بأدواتهم عند محطة الكهرباء بالحي يريدون فصل الكهرباء عن الحي- وبدون سابق انذار - وعند سؤالهم عن سبب فصلهم للتيار افادوا انه امر من شركة الكهرباء، لأنه تم نزع ملكية هذه المنطقة وهذا غير صحيح لأننا في مساكننا مع العلم بأنه لم يتم إبلاغنا بإشعار إخلاء، ولم يتم تثمين منازلنا ونحن مواطنون بسطاء وهؤلاء جاءوا في هذا التوقيت ونحن معنا عوائل وأطفال ولديهم مدارس واختبارات، واضاف: العم علي الزهراني كفيف وعاجز وليس له دخل ولا منزل سوى منزله الذي يسكن فيه.

وتساءلت «المدينة» عن التثمين فأفاد الأهالي بأنه لم يأتهم أحد ولم يخاطبهم أحد عن التثمين وأن منازلهم بصكوك شرعية وفي هذا السياق أفاد المواطن عبدالعزيز عواض العتيبي أنه حسب التوجيهات لا يتم اخلاء أي منزل الا بعد إعطائهم كامل حقوقهم وإرضائهم.

وافاد طارق صالح المالكي بأنه كلما سألنا احد من لجنة تطوير الساحات الشمالية قالوا لا نعلم وليس لدينا أي فكرة.

وتساءل المواطن سعيد علي الزهراني هل من المعقول أن شركة الكهرباء تقوم بقطع التيار دون سابق انذار وفي وقت شديد الحر.

وأشار المواطن حامد حميد المالكي الى أن هناك اشكالية من جهة لجنة تطوير الساحات الشمالية انها قامت بترقيم بيته وبيت جاره برقم واحد مع العلم بأن منزل جاره قد بيع من قبل مستثمرين.

من جانبه قال المهندس حسن عيد رئيس لجنة تطوير ساحات الحرم ان هذه مواقع منزوعة لصالح توسعة ساحات الحرم والطريق الدائري الاول وهي منطقة شعبية وفيها صنادق وبعضها خالية وقد تم إبلاغهم بالفصل من شهر ذو الحجة من عام 1432هـ بأن فصل التيار الكهربائي سيكون بتاريخ 15 /1 /1433هـ ونحن الآن في شهر رجب.

واضاف المهندس عيد ان عدد العقارات المنزوعة في جبل خندمة تبلغ 263 عقارا وقد تم استلام أوراق 156 عقارا وبقي 107 عقارات لم يقدموا أوراقهم ونحن ننتظر، وكل من يريد أن يعرف التقديرات او أي شيء في هذا الخصوص فعليه ان يتقدم الى لجنة تطوير ساحات الحرم.