التحقيق في انتحار خادمة بمنزل كفيلها

5,565 0

تحقق شرطة منطقة عسير ممثلة في شرطة بارق وبعض الجهات الأمنية ذات العلاقة في انتحار خادمة إندونيسية أشعلت النار في جسدها داخل المنزل الذي تعمل فيه، باستخدام مادة البنزين.

أوضح ذلك الناطق الإعلامي لشرطة عسير الرائد عبدالله آل شعثان، الذي أكد بأن مدير شرطة عسير اللواء عبيد بن عباد الخماش وجه بالتحقيق في كافة ملابسات القضية، ولا تزال التحقيقات جارية لمعرفة أسباب إقدامها على الانتحار.

هذا وكشف الناطق علامي لصحة عسير بالإنابة سعيد الأحمري بأنه وصلت إلى مستشفى محايل العام الخادمة مصابة بحروق في جسدها من الدرجة الأولى، وأخفي كافة ملامحها نتيجة الحادث، وتم تنويمها بالعناية المركزة، وحاول الجهاز الطبي إنقاذ حياتها، ولكنها فارقت الحياة، وذلك بسبب قوة اشتعال النار في جسدها بأكمله، وتم التحفظ على الجثمان ووضعها في ثلاجة الموتى بالمستشفى، تمهيداً لإنهاء التحقيقات، واستلام الجثة من قبل أسرتها وترحيلها إلى بلادها.