مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمن

1,059  مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمن 0  مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمن

 مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمنأسهمت المملكة عبر "البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن"، في توفير فرص التعليم والتعلم لعشرات الآلاف من الطلاب والطالبات في مختلف أنحاء اليمن، وإيجاد فرص وظيفية في قطاع التعليم بشكل مباشر وغير مباشر.

ويعمل البرنامج عبر تقديم 224 مشروعاً ومبادرة تنموية، في مختلف المحافظات اليمنية، على خدمة اليمنيين في 7 قطاعات أساسية، وهي: "التعليم، الصحة، المياه، الطاقة، النقل، الزراعة والثروة السمكية، بناء قدرات المؤسسات الحكومية والبرامج التنموية".

وينظر البرنامج إلى أن التعليم المفتاح الأساسي للتنمية، مولياً اهتمامه بقطاع التعليم عبر 52 مشروعاً ومبادرة تنموية أسهمت في توفير بيئة تعليمية مُحفّزة وشاملة للجميع، منها إنشاء 27 مدرسة نموذجية ومركزاً للموهوبين، ومشروعات إنشاء وإعادة تأهيل الجامعات، وأخرى لتجهيز المدارس والجامعات، وتوزيع أكثر من نصف مليون كتاب مدرسي، تم توزيعها في المحافظات اليمنية.

ووفر البرنامج للطلبة اليمنيين مشروع النقل المدرسي الآمن عبر توفير حافلات النقل التعليمي لطلاب وطالبات المدارس والجامعات، بهدف خدمة الطلاب والطالبات في المحافظات اليمنية المختلفة وتسهيل تنقلهم من وإلى منازلهم.

ويدعم شتى المحافظات عبر مشاريع تعليمية متكاملة منها مشاريع المدارس النموذجية، والتي تم تجهيزها بأحدث المواصفات، ومماثلة تماماً للمواصفات المطبقة في المملكة.

وأسهمت المرافق العلمية والتقنيات الحديثة في المدارس النموذجية في تعزيز المعرفة الشاملة للطلاب والطالبات، وكذلك تطوير العملية التعليمية ورفع مستوى التحصيل العلمي للطلبة، في حين تساعد في تحسين البيئة المدرسية، وتسهيل حصول الطلبة على التعليم الجيد، وتلبي حاجات التعطش المعرفي للطلبة.

وأسهم البرنامج في قطاع التعليم، وتلبية الحاجة المتزايدة التي تشهدها الجامعات، كما في مشروع تطوير جامعة إقليم سبأ بمحافظة مأرب، والذي يخدم الملتحقين بالجامعة من مأرب والجوف والبيضاء والنازحين من المحافظات المجاورة لمأرب، وكذلك تجهيز كلية الصيدلة في جامعة عدن.

ويعد دعم الموهبة والابتكار من المشاريع التعليمية التي أدت إلى توفير بيئة تعليمية ملائمة لتنمية العقول المبدعة، كما في مشروع إنشاء مجمع الموهوبين في محافظة مأرب، الذي يتكون من مجمع نموذجي يتضمّن 12 فصلاً دراسياً يخدم 1369 مستفيداً.

ويأخذ البرنامج بالحسبان احتياجات فئة ذوي الإعاقة وذلك في المشاريع التعليمية التي ينشئها، حيث وفر المتطلبات لهم لتمكينهم من استخدام المرافق بسهولة ويسر، والتي تم إنشاؤها وفق أعلى المعايير والمواصفات.

 مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمن

 مماثلة للمواصفات المطبقة بالمملكة.. 244 مشروعاً ومبادرة سعودية لتنمية وإعمار اليمن