ريال يستقبل سيسكا وتشلسي لإنقاذ سمعة إنجلترا

7,302 1

يخوض ريال مدريد الأسباني إياب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا مع ضيفه سيسكا موسكو الروسي غدا الأربعاء على ملعبه "سانتياجو برنابيو" بثقة كبيرة، إثر نتائجه المحلية الرائعة، على الرغم من وقوعه في فخ التعادل 1-1 ذهابا في موسكو.

وخاض ريال، بطل المسابقة 9 مرات (رقم قياسي)، مباراة الذهاب بعد فوزه في 6 مباريات في الدور الاول، ليصبح الفريق الخامس الذي يحقق هذا الانجاز، وكان في طريقه الى تحقيق فوزه السابع عندما انتزع سيسكا موسكو الروسي التعادل في الرمق الاخير على ملعب "لوجنيكي".

وبعد تسجيل البرتغالي كريستيانو رونالدو هدف الافتتاح في الشوط الاول، عادل السويدي بونتوس فيرنبلوم (90+3) للفريق المضيف، في مباراة اقيمت في ظل حرارة بلغت 5 درجات مئوية تحت الصفر امام 72 الف متفرج.

ويخوض الفريق الملكي المباراة بمعنويات مرتفعة، بعد ابتعاده في الدوري المحلي بفارق 10 نقاط عن غريمه التقليدي برشلونة، بحيث اصبح لقب الدوري متاحا امامه للمرة الاولى منذ اربعة اعوام.

وتابع رونالدو تألقه مع ريال عندما عزز صدارته لترتيب هدافي الليجا مسجلا هدفين في مرمى ريال بيتيس (3-2)، ليحقق فريق المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو فوزه الحادي عشر على التوالي في المباراة المئة للمدرب المميز مع فريق العاصمة.

وحقق مورينيو افضل انجاز بين جميع مدربي ريال في اول 100 مباراة، مع 77 فوزا.

ويملك مورينيو خبرة اقصاء سيسكا موسكو من المسابقة القارية بعد ما قاد إنتر ميلان الايطالي الى الفوز عليه مرتين 1-0 في ربع نهائي نسخة 2009-2010.

ويعتمد مورينيو مجددا على المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة الذي خرج مصابا من لقاء الذهاب، الى جانب الارجنتيني جونزالو هيجواين ولاعب الوسط البرازيلي كاكا الذي استفاد من غياب الجناح الارجنتيني أنجل دي ماريا المصاب.

وقال كاكا: "انا متحمس دوما لخوض هذه المسابقة، لكن المباريات صعبة ونحن بحاجة لوقوف مشجعي الفريق معنا خصوصا وان سيسكا فريق سريع وقد يخلق لاعبوه المشكلات لنا".

وتعادل سيسكا مع خصمه المحلي دينامو موسكو 1-1 السبت الماضي، ليبتعد في المركز الثاني في الدوري الروسي بفارق 6 نقاط عن زينيت سان بطرسبرج المتصدر ويتقدم نقطتين على دينامو.

وكان سيسكا اقصى فريقا اسبانيا من الدور عينه منذ سنتين، عندما فاز خارج ارضه على اشبيلية 2-1 بهدفي التشيكي توماس نيسيد والياباني كيسوكي هوندا بعد تعادلهما 1-1 في موسكو.

ويعود الان دزاجوييف الغائب عن مباراة السبت الى تشكيلة فريق المدرب ليوندي سلوتسكي الذي سيفتقد مجددا للحارس العملاق المصاب ايجور اكينفييف.

وقال سلوتيكسي: مدريد يسجل الكثير من الاهداف، حتى بدون لاعبيه النجوم، ومن الصعب ان تسجل في مرماه. فريقهم سريع ويضم افضل اللاعبين في العالم. المعجزات ممكنة واللعب ضدهم في سانتياجو برنابيو سيكون امرا رائعا".

تشلسي لنسيان حقبة فياش-بواش

يستهل تشلسي الانجليزي حملته الاوروبية في الحقبة التالية لاقالة المدرب البرتغالي اندريه فياش-بواش عندما يستقبل نابولي الايطالي الذي هزمه 3-1 ذهابا على ملعب "سان باولو" بفضل هدافيه الاوروجوياني إدينسون كافاني والارجنتيني ايزيكييل لافيتزي.

ويحمل تشلسي لواء الكرة الانجليزية، بعد اقصاء مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي من الدور الاول و آرسنال من الدور الثاني امام ميلان الايطالي، وبحال خروجه ستكون النسخة الاسوأ للكرة الانجليزية منذ 16 عاما.

وكان بلاكبيرن روفرز في موسم 1995-1996 اخر الممثلين الانجليز الذي يعجز عن بلوغ الدور ربع النهائي، علما بان الفرق الانجليزية حجزت 9 مقاعد من اصل 12 ممكنة في نصف النهائي بين 2007 و2009.

وبعد اقالة فياش-بواش لنتائج الفريق السيئة وخلافاته المتعددة مع ابرز لاعبي الفريق، سيشرف مساعده السابق الايطالي روبرتو دي ماتيو على الفريق بعدما قاده الى الفوز على برمنجهام 2-0 في مسابقة الكأس وعلى ستوك سيتي 1-0 في الدوري.

واعتبر دي ماتيو ان هجمات نابولي المرتدة ستهدد دفاع فريقه لكنه اصر ان الفوز ممكن: "يملكون لاعبين يمكنهم الحاق الاذية بنا، لكنهم سيواجهون فريقا جيدا على ملعب ستامفورد بريدج، وسنحاول قلب نتيجة الذهاب".

اما نجم الفريق الجديد الاسباني خوان ماتا صاحب هدف الافتتاح ذهابا، فقال: "من الدقيقة الاولى، علينا خلق الفرص للتسجيل. نعلم انهم يملكون مهاجمين جيدين جدا".

واعتبر مدافع نابولي باولو كانافارو ان مباراة آرسنال الانجليزي وميلان الايطالي التي تقدم فيها الاول 3-0 في الشوط الاول "فتحت اعيننا. سنخضع للضغط لكن اذا بقينا مركزين يمكننا التأهل. الشوط الاول سيكون هاما للغاية".

ويخوض نابولي اللقاء بمعنويات مرتفعة بعدما حقق فوزا ساحقا على كالياري 6-3 الجمعة الماضي في الدوري الايطالي.