وزيرة الرياضة الفرنسية تُطالب المنتخب برفع صوته في موضوع الشارة

2,016 منتخب فرنسا 0 منتخب فرنسا

منتخب فرنساحثت وزيرة الرياضة الفرنسية اليوم الخميس لاعبي منتخب بلادها على رفع صوتهم في ظل الجدال الدائر حول تهديد الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بفرض عقوبات على من يضع شارة دعم المثليين في نهائيات كأس العالم 2022 في قطر.

ووضع جميع لاعبي المنتخب الألماني أيديهم على أفواههم أمام عشرات المصورين على أرض الملعب قبل انطلاق مباراتهم أمام اليابان بعد أن هدد الفيفا سبعة من قائدي المنتخبات الأوروبية بعقوبات إذا وضعوا الشارات التي ترمز إلى التنوع والتسامح.

ولم تكن فرنسا بين هذه المنتخبات بعد أن قال نويل لوجريت رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم إن فريقه سيلتزم بتعليمات الفيفا.

وقالت وزيرة الرياضة الفرنسية أميلي أوديا-كاستيرا في تصريحات تلفزيونية "أعتقد أن قرار الفيفا بحظر شارة الدعم سيظل موضوعاً للحديث لبعض الوقت. هل أفضل أنا إفساح المجال أمام الحرية الكاملة. الإجابة بوضوح هي نعم".

وأضافت الوزيرة الفرنسية "هل لا يزال هناك مجالات للحرية يستطيع من خلالها المنتخب الفرنسي الاستمرار في التعبير عن التزامه بحقوق الإنسان. الإجابة هي نعم. الألمان يفعلون ذلك".
ورغم أن لاعبي المنتخب الفرنسي والمدرب ديدييه ديشان يؤكدون التزامهم بالتعليمات تأمل وزيرة الرياضة أن يتغير الوضع.

وأتمت الوزيرة قولها: "لا يزال أمامنا أسابيع يستطيعون خلالها التعبير عن أنفسهم واستفلال فضاءات الحرية هذه لتوجيه رسائلهم، هم لديهم هذه القيم أيضاً وهم ينتمون إلى بلاد تحترم هذه القيم كثيراً ومن المهم أن يمثلوا هم ذلك"