على رأسهم ميسي ورونالدو.. 5 نجوم تنتظر الفرصة الأخيرة في المونديال

الرياضةتنتظر بعض الأسماء الكروية العالمية أن تكون مشاركتها في مونديال 2022 هي الأخيرة لها في الحدث العالمي، في ظل تقدمها بالعمر واقترابها من اعتزال كرة القدم.

وسيقدم نجوم كرة القدم في العالم أقصى ما لديهم في محاولة للفوز بأكبر بطولة في اللعبة خاصة أنه قد تكون الفرصة الأخيرة لهم.

ويأتي النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والنجم الأرجنتيني ليونيل ميسي على رأس الأسماء المهددة بخوض آخر نسخة من كأس العالم.

"سبورت 24" يستعرض خلال التقرير التالي أبرز 5 نجوم من المتوقع أن تكون المشاركة في مونديال قطر بمثابة الفرصة الأخيرة لهم. 

كريستيانو رونالدو (البرتغال)

يُعَدّ كريستيانو رونالدو أحد أهم الأسماء في تاريخ كرة القدم بعد الحفاظ على تألقه على مدار ما يقارب عقدين من الزمان، وتحقيقه العديد من الإنجازات.

ويُعَدّ رونالدو هو الهداف التاريخي على مستوى المنتخبات، إذ سجل اللاعب البالغ من العمر 37 عامًا، 117 هدفًا في 191 مباراة مع البرتغال.

مونديال قطر قد يكون هو فرصته الأخيرة لتحقيق هذا الحلم، حيث سيبلغ رونالدو 41 عامًا في نسخة 2026 من كأس العالم.

رونالدو

ليونيل ميسي (الأرجنتين)

يمكن أن يكون مونديال 2022 في قطر آخِر مشاركة للنجم الأرجنتيني، ليونيل ميسي، في النهائيات العالمية، حيث يبلغ لاعب باريس سان جيرمان الفرنسي 35 عامًا.

وشارك ميسي في 4 نسخ سابقة من بطولات كأس العالم (2006 في ألمانيا)، (2010 في جنوب إفريقيا)، (2014 في البرازيل) و(2018 في روسيا)، وكان أبرز إنجاز حققه في البطولة هو قيادة منتخب بلاده إلى النهائي في نسخة البرازيل، قبل أن يخسر اللقب أمام ألمانيا (0-1).

ويحلم ميسي بالتتويج بلقب كأس العالم قطر 2022، حيث سيبلغ سن الـ39 بحلول مونديال 2026 وستكون فرصته صعبة في الظهور مجددًا.

ويلعب ميسي مع منتخب الأرجنتين ضِمن المجموعة الثالثة رفقة منتخبات: السعودية وبولندا والمكسيك.

ميسي

لويس سواريز (أوروجواي)

قام سواريز بعمل رائع مع أوروجواي في مشاركاته بكأس العالم، إذ خاض 13 مباراة، وتمكن من هز الشباك 7 مرات، وقدم 4 تمريرات حاسمة.

ويبلغ المهاجم الأوروجواياني الآن من العمر 35 عامًا، ومن المحتمل أن يكون مونديال قطر هو الأخير للاعب برشلونة السابق.

وسيبلغ سواريز سن الـ39 بحلول مونديال 2026 وستكون فرصته صعبة في الظهور مجددًا.

 سواريز

لوكا مودريتش (كرواتيا)

كان لوكا مودريتش أحد أبرز اللاعبين في كأس العالم 2018، وقاد المنتخب الكرواتي إلى المباراة النهائية، حيث خسر أمام فرنسا بنتيجة (4-2)؛ لكن مودريتش فاز بجائزة الكرة الذهبية بعد أدائه المميز في البطولة.

وخلال موسم 2021-22، قدم اللاعب البالغ من العمر 36 عامًا مستويات مميزة مع ريال مدريد، حيث فاز بلقب الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، ورغم تقدمه في العمر لا يزال مودريتش يؤدي بصورة رائعة.

ومع ذلك، من المُرجح أن تكون نهائيات كأس العالم 2022 هي الأخيرة لقائد كرواتيا، الذي سيكون في الأربعين من عمره بحلول موعد كأس العالم 2026.

 مودريتش

روبرت ليفاندوفسكي (بولندا)

ظهر مهاجم برشلونة، النجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي لأول مرة في نهائيات كأس العالم في عام 2018، لكنه لم يقدم المطلوب، حيث فشل في التسجيل أو صناعة هدف في 3 مباريات مع المنتخب البولندي.

وسيحاول ليفاندوفسكي الظهور بصورة مغايرة في مونديال قطر 2022، الذي قد يكون فرصته الأخيرة للظهور في نهائيات كأس العالم، حيث يبلغ من العمر حاليا 33 عامًا.

ويلعب ليفاندوفسكي مع منتخب بولندا ضِمن المجموعة الثالثة رفقة منتخبات: السعودية والأرجنتين والمكسيك.

ليفا