لتمكينها من مواجهة المشكلات.. أكثر من 200 منظمة غير ربحية في الملتقى الثاني لتمكين القطاع بالشرقية

لتمكينها من مواجهة المشكلات.. أكثر من 200 منظمة غير ربحية في الملتقى الثاني لتمكين القطاع بالشرقية افتتح وكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتور خالد البتال، أمس الخميس، فعاليات الملتقى الثاني لتمكين منظمات القطاع غير الربحي، الذي تقيمه وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة.

وأكد مدير عام فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالشرقية عبدالرحمن المقبل لـ"أخبار 24"، أن إمارة المنطقة الشرقية تدعم دائماً القطاع غير الربحي لتحقيق الأثر المجتمعي التنموي.

وأشار إلى أن الملتقى يهدف إلى تعميق أثر منظمات القطاع غير الربحي في المجتمع، وإرشادها للخدمات والفرص المتاحة في الجهات ذات العلاقة لتفعيل دورها التنموي ورفع مساهمتها في الناتج المحلي.

وبين أن الملتقى يهدف لعرض تقاطعات عمل الإدارات العامة بالوزارة مع منظمات القطاع لتوجيه ومواءمة الخدمات المقدمة لها مع التوجهات الاستراتيجية للوزارة بمشاركة أكثر من 200 منظمة غير ربحية.

وأضاف أن الملتقى يسعى لتبادل التجارب والخبرات بين المنظمات والخبراء في الإدارات المعنية؛ لتمكين المنظمات من مواجهة المشكلات ومعالجتها بالاستشارات التخصصية التي ستصاحب المعرض.

وتستهدف إدارة التمكين المجتمعي بالإمارة منظمات القطاع غير الربحي في المملكة، حيث افتتح وكيل إمارة المعرض المصاحب للملتقى الذي ضم 13 قصة نجاح ومحطات استشارية تمكينية.

ووقع فرع الوزارة 5 مذكرات تفاهم مع عدد من الشركات لزيادة التعاون مع جهات القطاع الخاص وتوثيقه، والتأكيد على استدامته لتحقيق مستهدفات الرؤية والتمكين.

يذكر أن الملتقى سيشهد حلقات نقاش وأوراق عمل ومعرضاً لـ13 قصة نجاح للمنظمات، وأركاناً للاستشارات التمكينية في التطوع، والحوكمة، وتنمية الموارد المالية، والبرامج، والإدارة، والتميز المؤسسي، وقياس الأثر.


لتمكينها من مواجهة المشكلات.. أكثر من 200 منظمة غير ربحية في الملتقى الثاني لتمكين القطاع بالشرقية

لتمكينها من مواجهة المشكلات.. أكثر من 200 منظمة غير ربحية في الملتقى الثاني لتمكين القطاع بالشرقية

لتمكينها من مواجهة المشكلات.. أكثر من 200 منظمة غير ربحية في الملتقى الثاني لتمكين القطاع بالشرقية