ارتفاع أسعار رحلات الطيران الداخلي خلال إجازة العيد.. ومتحدث "الطيران المدني": نسبي وسببه زيادة الطلب

الصالة الخامسة من مطار الرياضشهدت أسعار تذاكر السفر الداخلي، ارتفاعاً خلال إجازة عيد الأضحى، وعلى الرغم من ارتفاع الأسعار، إلا أن مواطنين تحملوا التكاليف المرتفعة من أجل قضاء عطلة العيد بالقرب من أهاليهم.

وأكد مواطنون في حديثهم لـ "أخبار 24"، أن أسعار التذاكر ارتفعت بنحو ضعفين عن السابق، مرجعين الأسباب لكثرة المسافرين وعدم وجود وقت طويل بين حجزهم لرحلاتهم والمغادرة.

وأضافوا أن رحلات الطيران في الأسبوع الأخير من العام الدراسي، والذي صادف أسبوع الاختبارات النهائية للمدارس ويوم بداية إجازة العام الدراسي، وبدء إجازة عيد الأضحى المبارك للقطاع العام، شهد ارتفاعاً كبيراً في أسعار الرحلات.

من جانبه، نفى المتحدث الرسمي باسم الهيئة العامة للطيران المدني إبراهيم الرؤساء، الأخبار المتداولة عن ارتفاع أسعار تذاكر الطيران الداخلي بنسبة 300% بسبب الإجازة.

وأوضح الرؤساء لـ "أخبار 24"، أن ما يتم تداوله من أخبار عن ارتفاع أسعار التذاكر لثلاثة أضعاف غير صحيح، مبيناً أن المعتاد في المواسم والإجازات أن يشهد سوق الطيران كغيره من الأسواق الأخرى تحركاً نسبياً مع الطلب المتزايد، ثم يعود للاعتدال خارج المواسم.

وأضاف أن هيئة الطيران المدني ومن منطلق دورها التشريعي، تحرص على استقرار سوق الطيران وتكثيف الرقابة والمتابعة لتوفير أسعار مناسبة للمسافرين وتعزيز التنافسية في القطاع.

جدير بالذكر أن مطار الملك خالد الدولي بالعاصمة الرياض، شهد تكدساً لأعداد كبيرة من المسافرين، وأوضح المطار في حينها أن سببها؛ فترة الذروة وإجراءات السفر التي تتطلب التأكد من عدة إجراءات، منها: دخول الصالة فقط للمسافرين، والتأكد من توافق الأمتعة مع الوزن المسموح به في التذكرة، وإصدار بطاقة الصعود إلكترونياً عبر موقع أو تطبيق شركة الطيران الخاصة بالمسافر قبل الوصول للمطار.