الرئيس اللبناني يجري استشارات نيابية لتكليف رئيس جديد للحكومة

1,737 ميشال عون 0 ميشال عون

ميشال عونبدأ الرئيس اللبناني ميشال عون صباح الخميس استشارات نيابية لتسمية رئيس جديد للحكومة بعد أكثر من شهر على انتخابات تشريعية أتت بكتل غير متجانسة إلى البرلمان.

ويسمّي رئيس الجمهورية عادة الشخصية التي تحصل على العدد الأكبر من أصوات النواب. ومنالمرجّح أن تعاد تسمية رئيس الحكومة الحالي والملياردير نجيب ميقاتي الذي يحظى خصوصا بدعم كتلة نواب حزب الله، القوة السياسية النافذة في البلاد.

وخسر حزب الله وحلفاؤه الأكثرية النيابية بعد الانتخابات النيابية التي جرتفي أيار/مايو، لكن أي فريق لم يحصل على أكثرية مطلقة. وشهد البرلمان للمرة الأولى دخول 13 نائبا جديدا منبثقين من الحركة الشعبية الاحتجاجية التي جرت في خريف 2019 ضد الطبقة الحاكمة والأداء السياسي المتسم بالفساد والتسويات. ويتألف البرلمان حاليا من مجموعات كتل غير متجانسة.

وأعلنت رئاسة الجمهورية عند الساعة العاشرة صباحاً (07,00 ت غ) "بدء الاستشارات النيابية لتسمية الرئيس المكلف تشكيل الحكومة في قصر بعبدا"، مقر رئاسة الجمهورية. ومن المفترض أن تستمر حتى الساعة الخامسة عصراً (14,00 ت غ).

وأعلن بعض النواب الجدد الذين يطلق عليهم اسم "التغييريين" أنهم سيسمون السفيرالسابق نواف سلام الذي لم يصدر عنه أي موقف أو أي تصريح حول هذا الترشيح. كما سمى حزب الكتائب المعارض (4 نواب) الذي التقى الرئيس قبل الظهر نواف سلام.

كذلك أعلن حزب القوات اللبنانية المعارض (17 نائبا) أنه لن يسميأحدا.

وبعد انتهاء لقاءاته مع الكتل النيابية، سيجري عون لقاء مع رئيس مجلس النواب نبيه بري ويعلن إثره اسم رئيس الحكومة المكلف.