والدة المغدورة رحاب: حفيدتي تخضع لعمليات التجميل حتى الآن.. وهذا ما تعانيه من بعد الحادثة

والدة المغدورة رحاب: حفيدتي تخضع لعمليات التجميل حتى الآنطالبت والدة المغدورة رحاب الزهراني بتدخل جهة رسمية وحقوق الإنسان للنظر في حالة حفيدتها الموجودة بعيدًا عنها في مستشفى بمكة.

وفي التفاصيل بينت لـ"أخبار 24" أن حفيدتها الطفلة لا تزال تخضع لعمليات تجميل دون نتيجة، كما أن وضعها النفسي غير مستقر.

وأضافت أن حفيدتها موجودة منذ شهر في مستشفى بمكة دون زيارة من أي مسؤول أو لجنة رسمية للوقوف على حالة الطفلة الصحية والنفسية عن قرب، مطالبة بالتدخل لنقل حفيدتها من مكة إلى جدة باعتبار أن آخر ما ائتمنتها عليه المغدورة رحاب هي ابنتها.

-

وأشارت إلى أن طفلتها تعاني من نقص الاهتمام والرعاية الصحية، حيثُ إنها ما زالت تعاني من نقص في الدم وحروق مختلفة في جسدها، مشيرة إلى أن نفسية الطفلة سيئة جدًا فهي ما زالت تعاني مما شاهدته يوم الحادثة، من الفزع والخوف في كل لحظة تشاهد فيها الأطباء.

وأخيرًا تمنت الجدة أن تكون حفيدتها بمستشفى قريب منها في جدة لتطمئن عليها، وطالبت بحق ابنتها وحفيدتها في الجاني في أسرع وقت.

وكانت الجهات الأمنية في جدة قد ألقت القبض على الزوج الذي اعتدى على زوجته وطفلتها بمادة الأسيد حتى فارقت الزوجة الحياة، فيما ما زالت الطفلة في العناية المركزة.