محمد عبده: طلال مداح وأبو بكر سالم لم يتركا إرثًا وطنيًا.. ولحن "وطني الحبيب" مسروق

66,534 صورة 57 صورة

صورةقال الفنان محمد عبده إن الإرث الوطني "الفني" هو الأبقى، مبينًا أن الفنانين طلال مداح وأبو بكر سالم لم يتركا إرثًا من الأغاني الوطنية، وأنه وجه لهما هذا الحديث وهما على قيد الحياة.

وأضاف "عبده" خلال لقائه في برنامج "مراحل مع علي العلياني" على قناة "SBC"، أن لحن أغنية "وطني الحبيب" لطلال مداح مسروق، مشبهًا أغنية "يا بلادي واصلي" للراحل أبو بكر سالم بشخص يدفع سيارة، قائلاً: "هذا ليس الوطن".

وأشار إلى أن الفنان رابح صقر طوّر من نفسه كثيرًا ويستقطب كثيرًا من شرائح الشباب التي تفضل أغاني "الراب"، معتبرًا أن أغاني الفنان عبدالمجيد عبدالله مرحلية سريعة ولا تشكل تراثًا.

ولفت إلى أن الفنانين عبادي الجوهر ورابح صقر لا يطربانه في مجال العود، على العكس من الفنان عمر كدرس الذي يمتاز بالطرب وحفظ المقامات الشرقية التي لا تُعزف في الجزيرة العربية.

وحول ثروته، أوضح أنه يملك 11 مليارًا في إشارة إلى أولاده وبناته الأحد عشر، لافتًا إلى أنه يملك عقارات عدة بناء على طلب والدته التي لم تكن راضية عن دخوله مجال الفن.