مسابقات بحرية وأهازيج نسائية.. أمير جازان يدشن مهرجان الحريد السنوي

أمير جازان يدشن مهرجان الحريد السنويدشن أمير منطقة جازان، الأمير محمد بن ناصر، أمس (الخميس)، فعاليات مهرجان الحريد السنوي الثامن عشر للعام الحالي 1443هـ.

واشتمل المهرجان على أهازيج أهالي فرسان الخاصة بالصيد، بالإضافة إلى عدد من المسابقات البحرية والعروض الشعبية بشاطئ الغدير.

وسُلمت الجوائز للفائزين؛ حيث حصل صاحب المركز الأول على مبلغ 5 آلاف ريال، وحصل الفائز بالمركز الثاني على مبلغ 3 آلاف ريال، فيما حصل صاحب المركز الثالث على مبلغ 2000 ريال.

وأشاد عدد من المهتمين بتغيير وقت الصيد من الصباح إلى المساء كأول مهرجان يقام في المساء على مستوى صيد الحريد في المواسم الماضية.

يذكر أن مهرجان الحريد يعد فعالية سنوية تقام في جزر فرسان في جنوب البحر الأحمر، وهو عبارة عن تجمع لأسماك الحريد على شاطئ جزر فرسان في مجموعات ضخمة قد تصل إلى 1000 سمكة، مجتمعة على شكل كرات ضخمة فيما يشبه الانتحار الجماعي.

ويحدث ذلك عادة في يوم واحد من السنة، في نهايات شهر مارس وأول شهر أبريل من كل عام، ويحتفل أهل فرسان منذ القدم بهذا اليوم، وينشدون الأهازيج ويؤدون الرقصات الشعبية.