وزير المالية: التعاون الدولي مهم لدعم الانتعاش الاقتصادي العالمي والوقاية من التداعيات السلبية

4,788 وزير المالية 5 وزير المالية

وزير الماليةشارك وزير المالية محمد بن عبدالله الجدعان، ومحافظ البنك المركزي السعودي فهد المبارك، أمس (الأربعاء)، في الاجتماع الثاني لوزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين تحت رئاسة إندونيسيا.

وعقد الاجتماع في العاصمة الأمريكية واشنطن على هامش اجتماعات الربيع لصندوق النقد والبنك الدوليين، التي عقدت بحضور وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية من دول المجموعة وعدد من ممثلي الدول المدعوّة ورؤساء المنظمات الدولية والإقليمية.

واستعرض الاجتماع أبرز المسائل المتعلقة بالتغييرات المهمة في التوقعات الاقتصادية العالمية منذ اجتماع فبراير الماضي، بما في ذلك الآثار الاقتصادية والمالية للأزمة في أوكرانيا، كما ناقش الاجتماع آلية الوقاية من الأوبئة والتأهب والاستجابة لها، بالإضافة إلى الجهود المستمرة لتعظيم تأثير توجيه حقوق السحب الخاصة.

وأشار "الجدعان" إلى أهمية التعاون الدولي لدعم الانتعاش الاقتصادي العالمي والوقاية من التداعيات السلبية، مستعرضًا جهود المملكة المستمرة في دعم الأشخاص والدول ذوي الاحتياج، بما في ذلك قيامها مؤخرًا بتقديم دعم عاجل بقيمة 10 ملايين دولار للاجئين الأوكرانيين في البلدان المجاورة.

ونوه محافظ البنك المركزي إلى أهمية توفير المرونة اللازمة للظروف والأولويات الوطنية المختلفة، مؤكدًا الحاجة للبناء على الجهود السابقة، لا سيما من خلال استخدام نهج الاقتصاد الدائري للكربون، الذي تم اعتماده في قمة الرياض خلال سنة رئاسة المملكة لمجموعة العشرين التي عقدت في العام 2020م.

والتقى وزير المالية افتراضيًا على هامش الاجتماعات، مع وزيرة الخزانة الأمريكية "جانيت يالين"، وناقشا العلاقات الاقتصادية الثنائية بين البلدين، إلى جانب أبرز الجوانب الاقتصادية الناجمة عن التطورات الجيوسياسية، وجائحة فيروس كورونا (كوفيد-19)، وذلك لمواجهة التحديات المتزايدة والحفاظ على التعافي الاقتصادي العالمي.