وزير الطاقة يرتجل كلمة يستعيد فيها ذكريات تخرجه في كلية الملك فهد للبترول.. ويقبّل رأس أحد الخريجين (فيديو)

16,971 وزير الطاقة يقبل راس أحد الخريجين 3 وزير الطاقة يقبل راس أحد الخريجين

وزير الطاقة يقبل راس أحد الخريجينتخلى وزير الطاقة الأمير عبدالعزيز بن سلمان عن كلمته المكتوبة لحفل تخريج طلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، وارتجل كلمة استعاد خلالها ذكرياته في الجامعة، تفاعل معها الحضور. 

وأشار الأمير عبدالعزيز بن سلمان إلى أنه في مثل هذا الموقف عام 1982 كان والده الملك سلمان بن عبدالعزيز ووالدته حضوراً في حفل تخرجه من الكلية. 

وقال إنه وهو يخاطب أبناءه الطلاب المتخرجين في هذا المكان يستحضر تلك اللحظات التي مر بها، وإنه يعرف يقيناً ما يشعر به الخريجون والخريجات الآن في هذه اللحظة. 

ووجه الأمير سؤالاً للمتخرجين بقوله: "هل أنتم فعلاً تشعرون بشيء من الافتخار لأنكم تخرجتم من هذه الجامعة.. وهل ستكونون القدوة لمن سيأتون من بعدكم؟"، ليأتيه رد الطلاب والطالبات بالتصفيق الحار والهتاف تأكيداً عن فخرهم واعتزازهم. 

وقال إن أمامه الآن "نماذج متميزة ستكون في القيادة وفي مكاني هذا وستشارك في صنع القرار في المستقبل". 

من جهة أخرى، أظهر مقطع فيديو لحظة مؤثرة عندما قام وزير الطاقة بتقبيل رأس الطالب الذي قدّم كلمة الخريجين في حفل التخريج، تعبيراً عن إعجابه بالكلمة التي ألقاها أمام الحفل. 

وبدا في الفيديو الأمير عبدالعزيز بن سلمان وهو يطلب من الخريج يزيد عبدالرحمن المروتي الحضور إليه ومن ثم يقوم من كرسيه ويسلم عليه ويقبل رأسه بينما كان الطالب يحاول منع حدوث ذلك. 

وعبر عدد من المعلقين على مقطع الفيديو، عن تقديرهم للموقف الذي أظهره الأمير عبدالعزيز بنم سلمان تجاه الطالب، لافتين إلى أنه يظهر نبل وتواضع الأمير، ومدى اعتزازه وفخره بأبناء الوطن.