دراسة حديثة تكشف عن فائدة مذهلة لتناول الأفوكادو

7,263 صورة 1 صورة

صورةكشفت دراسة بحثية حديثة عن فائدة ذهبية لتناول حصتين أو أكثر من الأفوكادو أسبوعيا، حيث إن إدخال هذا العنصر إلى النظام الغذائي يقلل خطر الإصابة بمرض القلب بنسبة الخُمس.

وأوضحت الدارسة التي نشرتها دورية جمعية القلب الأمريكية، أنها تابعت النظام الغذائي لنحو 68 ألف امرأة و41 ألف رجل، مرة كل أربع سنوات على مدار 30 عاما، لافتة إلى أنه خلال تلك المدة تم تسجيل 9185 نوبة قلبية، و5290 سكتة دماغية.

وأظهرت نتائج المتابعة أن أولئك الذين أكلوا الأفوكادو بشكل متكرر قللوا من خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية بنسبة 21 بالمئة، مقارنة مع أولئك الذين لم يتناولوه.

وأشار الباحثون القائمون على الدراسة إلى أن استبدال نصف الحصة اليومية من السمن أو الزبدة أو البيض أو الزبادي أو الجبن أو اللحوم المصنعة بكمية مماثلة من الأفوكادو يؤدي إلى انخفاض خطر الإصابة بمرض القلب بنسبة 16-22 بالمئة.

وأكدت قائدة البحث الدكتورة في جامعة هارفرد، لورينا باتشيكو، أن الدراسة تقدم دليلا إضافيا على أن تناول كمية من الدهون غير المشبعة من المصادر الطبيعية يمكن أن يحسّن من جودة النظام الغذائي، وهو مكون مهم في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية.