حبوب منع الحمل يتناولها الرجال تنجح بنسبة 99% في الاختبارات الأولية

7,539 صورة 1 صورة

صورةأعلن فريق من العلماء أمس (الأربعاء) أنهم طوروا حبوبًا تمنع الحمل يتناولها الذكور، وأثبتت فعالية بنسبة 99% لدى الفئران من دون أي آثار جانبية ظاهرة، مع إمكان اختبارها على الرجال بحلول نهاية العام الحالي.

وتحتوي الحبوب التي تم ابتكارها على المركّب الكيميائي YCT529 والذي أُعطى عن طريق الفم لذكور الفئران لمدة 4 أسابيع، ، وكان فعالا بنسبة 99% في منع الحمل نتيجة أنه قلص إنتاج الحيوانات المنوية بشكل كبير.

وكشفت النتائج ، أنه لم تحدث أي آثار جانبية، فيما تمكنت الفئران التى أُجريت عليها التجارب من عودة قدرتها على التكاثر مرة أخرى عقب 6 أسابيع من التوقف عن تناول YCT529.

وقال طالب ماجستير في جامعة مينيسوتا الأمريكية، محمد عبد الله النعمان، لوكالة "فرانس برس": "تُظهر دراسات كثيرة أن الرجال مهتمون بمشاركة المسؤولية فيما يتعلق بوسائل منع الحمل بين الزوجين"، لكن لا يوجد سوى حلين فعالين ومعترف بهما حتى الآن: الواقي الذكري وقطع القناة المنوية، وهو حل دائم يكون الرجوع عنه أحيانا معقدا ، أما الممارسات الأخرى، مثل اللباس الداخلي الساخن والحلقة حول الخصيتين، فتظل سرية ولم تحصل على موافقة السلطات الصحية.

وأضاف: يعتمد عمل حبوب منع الحمل الأنثوية على الهرمونات التي تعطل الدورة الشهرية، وحاول الباحثون طويلاً تطوير نظير لهذه الحبوب للذكور باستخدام الطريقة نفسها والعمل على هرمون الذكورة، التستوستيرون، لكن هذه المحاولات تسببت في آثار جانبية غير مرغوب فيها .

وتتوقع الأستاذة الجامعية غوندا جورج أن تُطرح الحبوب في الأسواق في غضون 5 سنوات، على أن تبدأ الاختبارات السريرية خلال النصف الثاني من 2022.