ممثل عالمي يطلب إنهاء حياته بـ"الموت الرحيم"

17,847 صورة 12 صورة

صورةطلب النجم العالمي آلان ديلون والذي يبلغ من العمر 87 عامًا إنهاء حياته بطريقة "الموت الرحيم" في سويسرا، وذلك عقب إصابته بجلطة دماغية عام 2019.

وكشف نجله الممثل الفرنسي أنتوني ديلون، عن هذه الرغبة في مقابلة تلفزيونية لقناة "آر تي إل" الفرنسية، عقب تدهور حالة والده الصحية منذ 2019 ، بخلاف آلام في القلب يعانيها منذ 2012.

وأضاف أنتوني، أن نفس الرغبة كانت عند والدته الممثلة الفرنسية، ناتالي ديلون، عقب اكتشافها إصابتها بمرض سرطان البنكرياس، إلا أنها توفيت قبلها عن عمر 79 عامًا.

يُشار إلى أن الموت الرحيم هو ممارسة لموت طوعي غير مؤلم، يطلبه مرضى ميؤوس من شفائهم لتخفيف المعاناة الناجمة عن المرض، وهي قانونية في عدد من الدول من بينها سويسرا.

وسبق وأن صرح ألان ديلون في يناير من عام 2018 بأنه بدأ يشعر برغبة في مغادرة هذا العالم الفاسد، والذي بدأ يصيبه بالامتعاض، بحسب وصفه، موصيًا بوفاة كلبه معه عبر حقنه بمادة خاصة.