أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال والبالغين.. ومتى تستدعي زيارة الطبيب

12,951 صورة 0 صورة

صورةأوضح مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث بالرياض أعراض التهاب الأذن الوسطى عند الأطفال والبالغين. 

وأكد في رسائله التوعوية أن التهاب الأذن الوسطى يحدث في معظم الأحيان بسبب عدوى بكتيرية أو فيروسية تؤثر في الأذن الوسطى، مما يؤدي إلى تراكم السوائل خلف طبلة الأذن. 

وأكد أن هذا المرض يعد من أكثر الأمراض شيوعا بين الأطفال، حيث يصابون به أكثر من البالغين. 

وأشار إلى 8 أعراض لهذا الالتهاب عند الأطفال، تتمثل في: ألم في الأذن، وفقدان التوازن، وارتفاع درجة الحرارة (38 درجة أو أعلى)، ووجود صعوبة في النوم، والبكاء أكثر من المعتاد وسحب الأذن، وحدوث إفرازات في الأذن، وعدم الاستجابة للأصوات، وفقدان الشهية. 

وذكر 4 أعراض لالتهاب الأذن الوسطى عند البالغين، وهي: حدوث ألم في الأذن، ووجود إفرازات من الأذن، وضعف السمع، وصعوبة النوم. 

وشدد على ضرورة الذهاب إلى الطبيب في حال استمرار الأعراض لأكثر من يوم واحد، ووجود ألم شديد في الأذن، وخروج إفرازات أو دَم منها، ووجود هذه الأعراض في طفل بعمر أقل من 6 أشهر، وصعوبة نوم الطفل عند تعرضه لعدوى برد أو غيرها من أمراض الجهاز التنفسي العلوي.

صورة