استشاري: "اللولب" مانع الحمل لا يفقد السيدة القدرة على الحمل بعد إزالته ولا يؤدي لحدوث التهابات

25,071 الدكتور يزيد اليوسف 1 الدكتور يزيد اليوسف

الدكتور يزيد اليوسفأوضح الاستشاري في طب النساء والولادة، الدكتور يزيد اليوسف، أن اللولب مانع الحمل لا يسبب التهابات ولا يفقد السيدة القدرة على الحمل بعد إزالته.

وقال اليوسف في تصريح لـ"أخبار 24" إن اللولب مانع الحمل عبارة نوعين أساسيين، لولب نحاسي وآخر هرموني، مشيرًا إلى أنه مانع حمل قوي وفعال، وكل ما على السيدة التي ترغب في الحمل إزالته، وبمجرد أن يزال منها تعود لها القدرة على الحمل بشكل سريع وفوري.

وبين أنه بإمكان السيدة استخدام اللولب الهرموني لمدة تصل إلى 5 سنوات، واللولب النحاسي لمدة تصل إلى 12 سنة، مبينًا أن اللولب الهرموني يقلل نزيف الدورة الشهرية بشكل ملحوظ.

وأشار اليوسف إلى أن لولب منع الحمل يُعتبر بديلا فعالا لمن لديها موانع من استخدام حبوب منع الحمل الثنائية، بالإضافة لكونه يشكل حاجزا لمنع انتقال الالتهاب من المهبل إلى بطانة الرحم ويقلل من الإصابة بسرطان بطانة الرحم، ولا يسبب أي التهاب، حيث يعمل على تكوّن طبقة حماية عند عنق الرحم، ما يقلل نسبة الالتهابات داخل الرحم.

وأكد أنه بعد إزالة اللولب يذهب مفعوله وتعود الإباضة إلى وضعها الطبيعي، مبينا أنه يجب استشارة طبيب النساء والولادة لاختيار مانع الحمل المناسب، خاصة أن من سلبيات اللولب النحاسي أنه قد يزيد النزيف بالدورة الشهرية، أما اللولب الهرموني فدائما ما يكون مرتبطا بعدم انتظام الدورة الشهرية وأحيانا انقطاعها لفترات طويلة.

استشاري: "اللولب" مانع الحمل لا يفقد السيدة القدرة على الحمل بعد إزالته ولا يؤدي لحدوث التهابات