تحذير علمي من عادة النوم أثناء مشاهدة التلفاز.. تعرف على أبرز المخاطر

6,360 صورة 1 صورة

صورةحذرت دراسات علمية من مخاطر عديدة وآثار سلبية على صحة الإنسان، بسبب عادة النوم في ظل مشاهدة التلفاز.

وأوضح خبير النوم ويندي تروكسل، أن أحدث دراسة علمية أجريت على 800 شخص يعتمدون على التلفاز كمساعد لهم، أثبتت خطأ اعتقاد بعض الأشخاص أن النوم في ظل تلفزيون مضاء طقس ليلي ضروري يساعدهم في الاسترخاء والنوم، على اعتبار أن صوت التلفزيون يمثل ضجيجاً خفيفاً يطغى على أي ضوضاء أخرى.

وأكد وفقاً لموقع "لايف سترونج"؛ المعني بالشؤون الصحية، أن النوم على وقع التلفاز يمكن أن يدمر النوم، لعدة أسباب أبرزها تعطيل الساعة الداخلية؛ إذ إن الأجهزة مثل التلفزيون تبعث الضوء الأزرق، الذي يمكن أن يعطّل النوم، وإيقاعات الساعة البيولوجية والتوازن الهرموني.

وأشار إلى أن الضوء الأزرق يمنع الجسم من إنتاج الميلاتونين، وهو هرمون يساعد على ضبط إيقاع الساعة البيولوجية، ويبقى الشخص مستيقظا في وقت لاحق، لافتاً إلى أنه عند مشاهدة برنامج تلفزيوني بنهم قبل النوم، فمن المحتمل أن يظل الشخص متيقظاً لكي يرى بقية الحلقات.

وأكد تروكسل أن إحدى دراسات طب النوم السلوكي حذرت من مخاطر البرامج التلفزيونية لهؤلاء الذين يشاهدون التلفاز متأخراً؛ كونها صممت بطريقة مشوقة، مما يجعلها أكبر منافس للنوم، كما أن مشاهدة أفلام الرعب مثلاً، قد تكون سبباً في الكوابيس.