"تقنية تبوك" تنجح في إنتاج 6 ميغاواط من الكهرباء بأول مبنى تدريبي بها يعمل بالطاقة الشمسية

3,588 صورة 0 صورة

صورةنجحت الكلية التقنية للبنين بمنطقة تبوك، في تحويل أحد أهم الأبنية التدريبية بها، لمبنى صديق للبيئة عن طريق تغذيته بالطاقة الشمسية، كأحد بدائل الطاقة التقليدية.

وأوضح رئيس قسم التقنية الكهربائية بالكلية عبدالكريم البلوي، أن المبنى الخاص بتأهيل المتدربين في قسم الطاقة البديلة، يعمل في الوقت الحالي بالطاقة النظيفة، وبتغذية جزئية من الشبكة، وذلك من خلال تصميم نظام شمسي عبارة عن عدد 40 شريحة ضوئية، بطاقة إجمالية قدرها 6 ميغاواط سنوياً، مؤكداً أن المشروع يُغذي مبنى يعمل بطاقة يومية قدرها 36 كيلو وات، وهو ما يؤدي إلى تخفيف الإنبعاثات الكربونية بمقدار 3 أطنان سنوياً.

وأشار البلوي إلى أن قطاع الطاقة البديلة من أهم القطاعات المستقبلية لاعتماده على إنتاج الطاقة من الموارد الطبيعية مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح، مبينًا أن الكلية تستعد لتخريج رابع الدفعات من متدربيها المختصين في الطاقة المتجددة.

وأضاف، أن القسم يُعنى بتزويد المتدربين بالمهارات والمعلومات اللازمة لممارسة العمل في مجال تصميم وتركيب نظم توليد ونقل الطاقة الكهربائية المتولدة من مصادر طاقة متجددة والتحكم بها، وذلك حسب أعلى المعايير الدولية.