نائب الرئيس اليمني في زيارة مفاجئة لواشنطن.. والمبعوثان الاممي والخليجي يؤجلان زيارتهما إلى اليمن

10,851 0

أرجأ الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي عبد اللطيف الزياني والمبعوث الخاص للامين العام للأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمر زيارتهما إلى صنعاء التي تأتي في إطار استئناف جهود الوساطة لحل الأزمة الراهنة في البلاد والتي كان من المقرر ان تبدأ الجمعة 28 اكتوبر/تشرين الاول.

وقالت مصادر يمنية مطلعة إن مغادرة عبدربه منصور هادي نائب الرئيس اليمني إلى واشنطن ورفض ثلاثة من قادة المعارضة اليمنية الموجودين في الخارج العودة إلى اليمن وراء تأجيل الزيارة. وكشف موقع "يمن برس" الاخباري المستقل نقلا عن مصادر مقربة من نائب الرئيس اليمني عن احتمال تأجيل زيارة الموفدين إلى حين عودة هادي من الولايات المتحدة.

وفي السياق ذاته نقل "يمن برس" عن السفير الأمريكي بصنعاء جيرالد فالريستاين قوله أن واشنطن أقفلت باب التعامل مع الرئيس صالح، وأنها تعطي الأولوية في الحوار مع نائبه. اضاف فالريستاين ان واشنطن تتوقع من صالح التنحي كجزء من الحل السياسي. وكانت وسائل الاعلام اليمنية افادت بتوجه هادي الى الولايات المتحدة بزيارة خاصة لاجراء عملية قثطرة للقلب في مستشفى بمدينة كليفلاند، وفق التقارير الرسمية. ومن المتوقع أن تستمر الزيارة حتى نهاية الاسبوع الجاري.

وبالتزامن مع هذه التطورات توجه عبدالكريم الإرياني المستشار السياسي للرئيس صالح إلى أوروبا، وسط أنباء عن محاولة صالح الحصول على تأييد بعض الحكومات الأوروبية لخطته تنحية المبادرة الخليجية جانباً وبقائه رئيساً حتى العام 2013 ، مع منح عبدربه منصور هادي بعض الصلاحيات، حسبما افادت "يمن برس".