استشاري يوضح العلاقة بين فصل الشتاء والرعاف الأنفي

استشاري يوضح العلاقة بين فصل الشتاء والرعاف الأنفيأكد استشاري الأنف والأذن والحنجرة الدكتور علي الشهري أن العلاقة بين فصل الشتاء وزيادة الرعاف الأنفي، يرجع إلى نزلات البرد الناتجة عن برودة الأجواء، وجفاف الجسم.

وأضاف الشهري في حديثه لـ"أخبار 24" أن أسباب الرعاف كثيرة وتختلف في الأطفال عن الكبار وهي على نوعين: أمامي من مقدمة الأنف؛ وخلفي من آخر الأنف أو ربما أمامي وخلفي.

وبين الشهري أن النزيف من مقدمة الأنف أكثر عند الأطفال ويعتبر أقل خطورة وأسهل علاجًا، أما بالنسبة للنزيف الخلفي فيكثر عند الكبار وهو أشد خطورة وأكثر صعوبة لعلاجه، موضحًا أن سببه الرئيسي ارتفاع الضغط وتصلب الشرايين، والضربات والصدمات المسببة لحدوث جرح بالأنف، وجفاف الأنف، والحساسية، ونزلات البرد.

وأشار إلى أن خطوات العلاج لمن يصاب بالرعاف هي: الهدوء وعدم الارتباك، وأخذ وضعية الجلوس، والضغط 5 دقائق على مقدمة الأنف، وإذا لم يتوقف يجب التوجه للمستشفى، وبعدها يأتي العلاج بالكي إذا لم يتوقف الرعاف؛ أو بوضع حشوة بالأنف وقد يصل الأمر إلى ربط بعض الشرايين.