أخصائي نفسي: بقاء الأطفال والمراهقين لفترات طويلة على الأجهزة الذكية يسهم في نشر الشذوذ الجنسي

7,707 أخصائي نفسي: بقاء الأطفال والمراهقين لفترات طويلة على الأجهزة الذكية يسهم في نشر الشذوذ الجنسي 5 أخصائي نفسي: بقاء الأطفال والمراهقين لفترات طويلة على الأجهزة الذكية يسهم في نشر الشذوذ الجنسي

أخصائي نفسي: بقاء الأطفال والمراهقين لفترات طويلة على الأجهزة الذكية يسهم في نشر الشذوذ الجنسيحذر الأخصائي النفسي الدكتور عبد الرحمن الخيران من أن إبقاء الهواتف الذكية بأيدي الأطفال لفترات طويلة يسبب أمراضا نفسية عديدة، وكذلك يسهم في نشر الشذوذ الجنسي.

وقال الخيران في حديثه لـ"أخبار 24" إن المراهقين وخصوصا الأطفال، أكثر عرضة لاكتساب السلوكيات، والتقليد لما يشاهدون عبر أجهزتهم، داعيا إلى منع الأطفال من الألعاب التي تحتاج الى مشاركة جماعية، لأنها تؤثر على سلوكهم وأفكارهم وقد تصل إلى الشذوذ والإلحاد؛ لأن بعض المتواجدين في تلك الألعاب يدعون إلى ذلك.

وأضاف أن بقاء الأطفال والمراهقين لفترات طويلة على الأجهزة قد يصيبهم بأمراض نفسية كثيرة، منها مرض الرهاب الاجتماعي، وضعف الذكاء، والتوحد، والاكتئاب، والعنف، وعدم التركيز؛ مشيرا إلى ضرورة التقليل من استخدامها وتقنينها.