لماذا تتعرض النساء للإصابة ببرودة الأطراف أكثر وهل ذلك مؤشر على أمراض أخرى؟.. استشاري يوضح

15,834 برودة الأطراف 0 برودة الأطراف

برودة الأطرافأوضح استشاري جراحة الأوعية الدموية الدكتور سعود التركي، سبب تعرض النساء للإصابة ببرودة الأطراف أكثر من الرجال، وهل تعد برودة الأطراف مؤشراً على الإصابة ببعض الأمراض.

وقال التركي إن برودة الأطراف قد تحدث لأسباب طبيعية، حيث إن الجسم يحاول المحافظة على درجة حرارته لتكون 37 درجة مئوية، مبيناً أن هذا هو مستوى الحرارة الذي تعمل فيه أعضاء الجسم بشكل طبيعي.

وأضاف أنه عندما يدخل الشخص لمكان بارد جداً، فيحدث انقباض في الأطراف ويكون هناك شعور بالبرودة، لأن الـدم يذهب للأجزاء المهمة في الجسم كالكبد والقلب لتدفئتها ويكون ذلك على حساب الأطراف.

وبين أن بعض الأشخاص يحدث لديهم ردة فعل في حال دخولهم لمكان بارد أكثر من الآخرين، وقد يكون ذلك مؤشراً على الإصابة ببعض الأمراض كالسكري أو هبوط الغدة الدرقية، منوهاً إلى أهمية الحرص على ممارسة الرياضة كونها تمنح الجسم التدفئة المناسبة.

وأشار إلى حالة تسمى "رينود" وهي منتشرة أكثر في البلاد الباردة، حيث تصبح أطراف الأصابع شاحبة ثم يصفر لونها ثم تتحول إلى اللون الأحمر ثم اللون الوردي، مشيراً إلى أنها حالة طبيعية لكن يجب زيارة الطبيب إذا استمر الشعور بالبرد لفترة طويلة.

ونوه إلى أن النساء أكثر عرضة للإصابة ببرودة الأطراف مقارنة بالرجال؛ وذلك لأن عملية الأيض لديهن أقل، كما أن هناك استعداداً جينياً عندهن لظاهرة الرينود ما يجعلهن أكثر عرضة للإصابة.