أسباب قد تجعلك ممن لا يشبعون حتى بعد تناول الطعام

13,140 أسباب قد تجعلك ممن لا يشبعون حتى بعد تناول الطعام 0 أسباب قد تجعلك ممن لا يشبعون حتى بعد تناول الطعام

أسباب قد تجعلك ممن لا يشبعون حتى بعد تناول الطعام بعض الأشخاص يأكلون ولا يشعرون بالشبع، وقد لا يرجع الأمر لحالة صحية مزمنة إذا أجريت الفحوص الطبية ولم تجد لهذا الإحساس سببًا طبيًا.

في التقرير التالي نستعرض بعض الأسباب التي تجعلك تأكل ولا تشبع، والتي ترتبط ارتباطًا وثيقًا بسلوكك مع الطعام.

الطعام لمكافحة الملل

أحيانًا قد يأكل البعض لدفع الملل، حتى إذا لم يشعروا بالجوع حقًا، وهو ما يدفع البعض لتناول وجبة متكاملة وكافية، يتبعها حلويات وفواكه ومشروبات، فإذا لاحظت هذا السلوك في نفسك، فانتبه.

عليك في أوقات الملل أن تترك الطعام وتلجأ للمشي، أو الأنشطة الخفيفة والملائمة، ولا تتبع وجبتك بوجبة أخرى، لمجرد ملء الوقت.

هل تحتوي وجبتك على الألياف؟

يعد عدم تناول مصدر للألياف خلال وجبتك، والتي تتواجد في الخضراوات والبقوليات، أحد أهم الأسباب لشعورك المستمر بالجوع، فوجبتك إن خلت منها فقيرة، وستشعر بالجوع خلال دقائق.

لذلك عليك التركيز على جعل الحبوب الكاملة والخضراوات الورقية الخضراء والبقوليات خلال وجباتك الأساسية، فهي مهمة وغنية بالمعادن، كما أنها قليلة السعرات، وهي درع ضد زيادة الوزن.

أسباب قد تجعلك ممن لا يشبعون حتى بعد تناول الطعام

هل تناولت إفطارك اليوم؟

"هل تناولت إفطارك؟" سؤال لا تعكف عليه الأمهات العربية فقط، بل يمتد للأطباء الذين يسألون عن نظامك الغذائي، فإذا لم تتناول الإفطار، فستشعر بالجوع خلال النهار، وهو ما يجعلك تتوجه لمصادر السكر السريعة وغيرها من الأغذية.

بينما التزامك بتناولها خلال ساعات النهار الأولى ومراعاة تكرار عدد الوجبات المتناول ذات الحجم الصغير يساعد في ضبط مستويات السكر في الدم، وبالتالي زيادة الإحساس بالشبع.

هل تحافظ على شرب الماء؟

إن الشعور بالعطش أحيانًا وعدم حصولك على كميات كافية من السوائل قد يجعلك تتوهم الجوع أحيانًا، وبعض الأشخاص قد يخلطون ما بين الشعور بالعطش والشعور بالجوع، فتجدهم يتوجهون للأكل بمجرد شعورهم بالعطش.

لذا حاول أن تفرق دائمًا ما بين الشعورين، ولا تتوجه كلما عطشت لتناول المشروبات الغنية بالسعرات كالعصائر بدلًا من الماء، فهذا يعني مزيدًا من السعرات الحرارية وزيادة في ارتفاع مستويات سكر الدم التي عادة ما يتبعها شعور سريع بالجوع وهبوط السكر.

المشروبات

خلال اليوم عليك تناول بعض مصادر السكريات البسيطة كعصائر الفاكهة الطازجة، لكن تناول العصائر المحلاة والمشروبات الغازية سيساهم بإحساسك بالجوع، وسيرفع مستوى السكر في الدم في وقت قصير، ما ينتهي بهبوط سريع للسكر أيضًا.

والحل ببساطة تجنب تناول مصادر السكريات البسيطة قدر الإمكان وخاصة مع الوجبات، فهي مصادر للسعرات الحرارية الفارغة أي التي لا تمدنا بأي مغذيات وفقيرة بقيمتها الغذائية.