تأخّر دقيقة واحدة.. سائق قطار يقاضي شركته بعد خصم نصف دولار من راتبه

4,404 قطار 2 قطار

قطارأقام سائق قطار ياباني دعوى قضائية ضد شركته التي يعمل لديها، مطالبا بتعويض بنحو 20 ألف دولار عن المعاناة النفسية التي تعرض لها بعد خصم حوالي نصف دولار من راتبه.

وترجع تفاصيل الواقعة إلى تلقي السائق قرار شركته بخصم 56 ينًا ما يعادل "0.49 دولار" من مستحقاته بعدما تسبب خطأ في مهام عمله في تأخر موعد وصول القطار دقيقة واحدة في يونيو 2020.

وكان من المقرر على السائق، الذي يعمل بشركة "ويست جابان ريلواي كومباني"، إيصال قطار فارغ إلى خط جانبي في محطة أوكاياما للقطارات في غرب اليابان، لكنه أخطأ في تحديد الرصيف الصحيح، وأدى هذا الخطأ إلى تأخير تغيير السائق، وتأخر وصول القطار في موعده.

وأبانت الشركة أن ما أقدم عليه السائق يعد تقصيرا في عمله فقامت في البداية بتغريمه 85 ينا "0.75 دولار"، إلا أن السائق رفع شكوى أمام مكتب فحص معايير العمل في أوكاياما، فخفضت الشركة الغرامة إلى 56 ينًا "0.49 دولار".

ورفض السائق قبول الغرامة المخفضة، لافتا إلى أن التأخير لم يتسبب في تعطيل فعلي للجداول الزمنية أو الركاب لأن القطار كان فارغا، إلا أن الشركة قالت إنها طبقت مبدأ "لا عمل، لا أجر"، كما هو الحال بالنسبة لوصول الموظف المتأخر أو الغياب غير المبرر.