الديوان الملكي الأردني يرد على تقارير العقارات السرية للملك في أمريكا ويصفها بـ "خرق أمني"

20,319 الملك عبد الله الثاني 6 الملك عبد الله الثاني

الملك عبد الله الثانيأكد الديوان الملكي الهاشمي الأردني، أن نشر بعض وسائل الإعلام لعناوين الشقق والبيوت للملك عبد الله الثاني وأسرته هو خرق أمني صارخ، وتهديد لأمن وسلامة جلالة الملك وأفراد أسرته.

وأوضح بيان للديوان الملكي الأردني، أن جلالة الملك يمتلك عددا من الشقق والبيوت في الولايات المتحدة الأميركية والمملكة المتحدة، وهذا ليس بأمر جديد ولم يكن خفيا، ويستخدم جلالته بعض هذه الشقق أثناء زياراته الرسمية ويلتقي الضيوف الرسميين فيها، كما يستخدم وأفراد أسرته البعض الآخر في الزيارات الخاصة.

وقال إن "عدم الإعلان عن العقارات الخاصة بجلالة الملك يأتي من باب الخصوصية وليس من باب السرية أو بقصد إخفائها، كما ادعت هذه التقارير؛ إذ إن إجراءات الحفاظ على الخصوصية أمر أساسي لرأس الدولة، فهناك اعتبارات أمنية أساسية تحول دون الإعلان عن أماكن إقامة جلالته وأفراد أسرته، خاصة في ضوء تنامي المخاطر الأمنية.

وأضاف، أن كلفة هذه الممتلكات وجميع التبعات المالية المترتبة عليها تمت تغطيتها على نفقة جلالة الملك الخاصة، ولا يترتب على موازنة الدولة أو خزينتها أي كلف مالية، كما هو الحال فيما يتعلق بالمصاريف الشخصية الخاصة بجلالة الملك وأسرته.

وشدد الديوان الملكي على أن أي ادعاء يربط هذه الملكيات الخاصة بالمال العام أو المساعدات، افتراء لا أساس له من الصحة، ومحاولة مسيئة لتشويه الحقيقة.

وعبر عن استهجانه من كل التقارير التي شوهت الحقيقة واحتوت تضليلا وإساءات تفندها الحقائق، لافتًا إلى أنه يحتفظ بحقه في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.