إعصار "شاهين".. ماذا حدث في عُمان حتى اللحظة؟ (فيديو)

18,306 إعصار شاهين 4 إعصار شاهين

إعصار شاهينأعلنت الأرصاد العمانية، أمس (السبت)، أن السلطنة ستشهد تواصلًا لتدفق السحب مع هطول الأمطار المتفرقة متفاوتة الغزارة على المناطق الساحلية مع استمرار تحرك "الإعصار المداري شاهين"، نحو سواحل بحر عُمان، وفي هذا التقرير نستعرض ما حدث بعمان خلال أقل من 24 ساعة من مواجهة "شاهين".

اجتمع سلطان عمان، السلطان هيثم بن طارق، مع المسؤولين العمانيين في اجتماع استثنائي للجنة الوطنية لإدارة الحالات الطارئة، وشدد على توجيه كل ما من شأنه المحافظة على سلامة الأشخاص أثناء تعرض السلطنة لتأثيرات الحالة المدارية "شاهين".

وواصلت اللجنة العسكرية الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة اليوم اجتماعاتها للوقوف على كافة الأمور المتعلقة بتقديم أوجه الدعم والإسناد للمواطنين والمقيمين والمؤسسات في إطار خطة اللجنة الوطنية لإدارة الحالات الطارئة والتعامل مع الحالة المدارية (شاهين).

وزارة الصحة

فعلت وزارة الصحة العمانية خطة الطوارئ الوطنية، وأعلنت أن جميع مراكز خدمة التحصين في جميع المحافظات ستتوقف عن استقبال المواطنين والمقيمين باستثناء محافظتي الوسطى وظفار ابتداءً من اليوم وحتى إشعار آخر.

بداية الإعصار

وقبل 10 ساعات، شهدت العاصمة العمانية مسقط أمطارًا شديدة الغزارة، جراء التأثيرات المباشرة للحالة المدارية "شاهين"، مع توقع بجريان معظم الأودية، وقطعت الحركة المرورية في عدد من الطرق الرئيسة، فيما ارتفع منسوب المياه، وطالبت الجهات المواطنين والمقيمين بالصعود لأعلى المنازل.


إجازة

وفي وقت سابق، عطلت الحكومة والقطاع الخاص الدوام ليومي الأحد والإثنين، فيما تم تحديد مراكز إيواء واستنفار جميع الجهات، بعد تفعيل خطة الطوارئ الوطنية.

ترشيد المياه ضرورة!

عقب ذلك بقليل، أعلنت اللجنة الوطنية لإدارة الحالات الطارئة عن حدوث كسر في خط نقل رئيسي مغذٍّ لخزانات المياه، مشيرة إلى أن كميات المياه المنتجة كافية لتغطية الاستهلاك، مع التشديد على ضرورة الترشيد في الاستهلاك.


الدفاع المدني

وأعلنت هيئة الدفاع المدني والإسعاف الاستجابة لأكثر من 9 بلاغات لاحتجاز أشخاص بمركباتهم بمحافظة مسقط نتيجة الأمطار الغزيرة، وتمكنها من إنقاذ 25 شخصًا.

كما استطاعت إنقاذ 10 أفراد دخلت المياه منازلهم بمنطقة القرم بولاية مطرح، فيما سجلت حالتي فقدان إحداهما لطفل بولاية العامرات، وتم الإعلان لاحقًا عن وفاة الطفل.

مراكز الإيواء

استقبلت مراكز الإيواء بالباطنة وبركاء وبوشر والعامرات وغيرها، بواقع 136 مركزا للإيواء مجهزة بالمحافظات المتوقع تأثرها بالحالة المدارية، أكثر من 2.7 ألف شخص، في مراكز مجهزة بالمواد الغذائية والعينية والإعاشة، لتفادي تأثير الحالة المدارية.


الإخلاء والإغلاق

أغلقت وأخليت بعض المؤسسات والمستشفيات كالحي التجاري ومنطقة لولاح بالقرم، وتم فصل التيار الكهربائي تحسبًا لأي خطر ناتج عن ماس كهربائي.

الحركة المرورية

تم قطع الحركة في شوارع محافظة مسقط عدا طريق مسقط السريع، مع السماح لحركة الحالات الطارئة والإنسانية إلى حين مرور الإعصار (شاهين) وانتهاء تأثيراته، تجنبًا لاحتجاز المركبات والأفراد.

كما قطعت الحركة المرورية في محافظتي شمال وجنوب الباطنة وعدم السماح بالتنقل إلا للحالات الطارئة والإنسانية نظرًا لاقتراب عين الإعصار من منطقة دخولها لليابسة وتحسبًا لغزارة الأمطار المتوقعة والتي قد تصل إلى ٥٠٠ملم وشدة الرياح المصاحبة لها وحرصًا على سلامة الأرواح.