درّاجون وغواصون ورحّالة.. مظاهر رياضية متنوعة في احتفالات اليوم الوطني

6,141 احتفالات اليوم الوطني 0 احتفالات اليوم الوطني

احتفالات اليوم الوطنيتتضافر جهود مؤسسات وهيئات المملكة في الـ23 من شهر سبتمبر من كل عام، في إخراج احتفالات وفعاليات اليوم الوطني السعودي في أبهى حُلّة، حيث تأخذ كل وزارة وهيئة على عاتقها ضمان استمتاع سكان المملكة وغيرهم من مواطني الوطن العربي والعالم بتلك الاحتفالات والفعاليات.

ويشارك السعوديون والسعوديات أيضاً في الاحتفال باليوم الوطني كل عام، وذلك من خلال فعاليات تطوعية تُضفي طابعاً أهلياً على الاحتفالات، تعبيراً منهم عن حبهم الشديد لبلادهم، ومشاركةً منهم في إثراء اليوم من خلال مغامراتهم الخاصة، فمن درّاجين يتجمّعون بالمئات في مسيرات بدراجاتهم النارية، مروراً بمحبّي رياضة الهايكنج الذين يشاركون بفاعليات تتضمّن التنزّه وقطع المسافات بين المدن، وصولاً إلى غوّاصين يحتفلون باليوم الوطني السعودي على طريقتهم الخاصة تحت الماء، وغيرهم من المغامرين والمغامرات الذين يرسمون لوحة بشرية تعكس أصالة هذا البلد وشجاعة ونبوغ أبنائه.

احتفالات اليوم الوطنيمحبّو الهايكنج

يشارك عشرات السعوديين والسعوديات في ذكرى اليوم الوطني بإحياء رياضة الهايكنج، ونرصد هنا مشاركتهم في ذكرى اليوم الوطني لعامين متتاليين، وهما عاما 2017 و2018م، أي في اليوم الوطني الـ87 والـ88.

فقد شهد عام 2017 مشاركة 540 شخصاً من داخل المملكة وخارجها في فعالية هايكنج اليوم الوطني الـ87 بعسير، منهم 100 مشارك من دول مجلس التعاون الخليجي، فقد قطعوا مسافة 8 كيلومترات، حيث بلغ أكبر المشاركين حينها 77 عاماً، بينما أصغر المشاركين لم يكن قد تجاوز الخامسة من عمره.

اليوم الوطني الـ87فيما شارك عام 2018 أكثر من 2000 مشارك ومشاركة، ولجان تنظيمية من داخل وخارج المملكة، في أكبر فعالية تجمع هايكنج على مستوى العالم بمحافظة المندق بالباحة، حيث انطلقوا في مسارين منفصلين عبر الأودية وبمحاذاة الجداول المائية تصحبهم سيارات الإسعاف والكوادر الطبية وكوادر التمريض تحسباً لأي طارئ.

أكبر فعالية تجمع هايكنج على مستوى العالممسيرات ضخمة بالدراجات النارية

تنطلق كتائب الدرّاجين كل عام في مسيرات ضخمة من مختلف مناطق المملكة احتفالاً باليوم الوطني السعودي، ونذكر في هذا السياق مشاركتهم في ذكرى اليوم الوطني لعامين متتاليين، وهما عاما 2019 و2020م، أي في اليوم الوطني الـ89 والـ90.

فقد انطلقت "مسيرة الوفاء" في شوارع محافظة القطيف ضمن فعاليات اليوم الوطني الـ89، والتي شاركت بها 7 فرق تضمّنت 683 دراجة نارية إضافة لـ36 دراجاً من منتخب المملكة للدراجات الهوائية، حيث شكّلت المسيرة صفاً من الدراجات النارية بلغ طوله 14 كيلومتراً.

مسيرة "الدراجات الهوائية"كما نظّم فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية مسيرة ضمن احتفالات "تحيا السعودية" في اليوم الوطني السعودي الـ90 العام الماضي، حيث شارك في المسيرة التي انطلقت من كورنيش مدينة الخبر 190 دراجاً و280 سيارة معدلة تحمل العلم السعودي وتشكّل صفاً طويلاً من الدراجات النارية وغيرها من المركبات.

 احتفالات "تحيا السعودية"الدراجات الهوائية

وانطلقت هذا العام في مدن الرياض وجدة والخبر، مسيرة للدراجات الهوائية تحت شعار "هي لنا دار"، وذلك احتفالاً باليوم الوطني الـ91 للمملكة، حيث يشارك أكثر من 1500 مشارك ومشاركة في قطع مسافة طولها 11 كيلومتراً حاملين الأعلام، إلى جانب إقامة 3 سباقات للمحترفين.

احتفالات الغواصين السعوديين باليوم الوطني

يحتفل الغواصون المحترفون وأعضاء الاتحاد السعودي للرياضات البحرية والغوص في الـ23 من سبتمبر من كل عام بذكرى اليوم الوطني السعودي على طريقتهم الخاصة.

فقد احتفل غواصون سعوديون عام 2017 باليوم الوطني الـ87 في عمق 87 قدماً تحت مياه البحر الأحمر، مرتدين الثوب السعودي فوق بدلة الغوص، ورافعين علم المملكة وصور خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان.

وفي عام 2018، نزل فريقا غوص سعوديان إلى عمق 88 قدماً تحت البحر للاحتفال باليوم الوطني الـ88، حيث أدّى غواصو الفريقين العرضة السعودية في قاع البحر، حاملين سيوفاً ومرتدين الثياب والغُتر والأشمغة والعقل.

كما غاص 17 سعودياً عام 2019 احتفالاً باليوم الوطني السعودي الـ89، واحتفوا بأداء العرضة السعودية في عمق 40 قدماً تحت مياه البحر الأحمر في جدة، حاملين العلم السعودي والشعارات الوطنية تتصدرها عبارة "همة حتى القمة".
وخاض غواصو المملكة عام 2020 تجربة جديدة، حيث قاموا برفع العلم السعودي من داخل حوض أسماك مطار الملك عبدالعزيز الدولي فى جدة، وذلك احتفالاً باليوم الوطني السعودي الـ 90، حيث ضم الحوض نحو ألفي كائن بحري و65 من أشهر أنواع أسماك البحر الأحمر.


مسنون يقطعون 350 كلم سيرًا على الأقدام

خاض فريق "رحالة الجنوب" الذي ضم 8 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 60 و75 عاماً، خلال احتفالات المملكة باليوم الوطني الـ88، تجربة قطع مسافة تصل لقرابة 350 كيلومتراً مشياً على الأقدام، حيث استغرقت الرحلة 13 يوماً بدأت من بلجرشي الباحة وانتهت في أبها.