"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة (صور)

25,995 "الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة 3 "الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة يعتبر فندق "الكوت التراثي" أحد المعالم التراثية العريقة بمحافظة الأحساء التي تتميز بواحتها الغنية بالنخيل وبيوتها الأثرية، وتقاليدها الضاربة في القدم والتي تتم المحافظة عليها منذ مئات السنين.

ويجد الزائر للأحساء نفسه أمام العديد من خيارات الإيواء من فنادق وشقق فندقية وخيارات أخرى كالسكن وسط العوائل المحلية، ومن بين هذه المرافق فندق "الكوت التراثي" في مدينة الهفوف، وهو قصر تاريخي بُني قبل نحو 200 عام وتحول إلى فندق أثري بطابع حداثي.

ويقع الفندق وسط مدينة الهفوف، وتبلغ مساحته 963 متراً مربعاً، ويتميز ببنائه القديم، وإطلالاته على واحة الأحساء، كما يؤمِّن لنزلائه تجربة العيش في الماضي بخدمات حضارية راقية، ويضم مطعماً يقدم الوجبات الشعبية التي تشتهر بها الأحساء، مثل الرز الحساوي والهريسة والمرقوق والمفلق، إلى جانب الأطباق العصرية المختلفة.

ويتيح الفندق للنزلاء التعرف على تاريخ الأحساء، حيث يقع بجواره "قصر إبراهيم" الذي بُنِيَ عام 1571م، ومسجد "الفاتح" الأثري، وعلى مقربة منه يوجد سوق القيصرية الشهير، بمحتوياته ومنتجاته التقليدية والمشغولات اليدوية، وكذلك سوق الفوارس المعروف في المنطقة.

كما يوجد بالفندق متحف يحوي قطعاً أثرية قديمة، بالإضافة إلى أثاثه ذي التصميم التراثي الأحسائي، ويضم مكتبة في الطابق العلوي تحتوي على كتب تحكي تاريخ الأحساء والكوت والسياحة في المملكة بعدة لغات.

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة

"الكوت".. من قصر تاريخي إلى فندق يمزج بين التراث والحداثة