مواطنة تخصص ساعات من وقتها لإيصال الأسر المحتاجة بدون مقابل في تبوك (فيديو)

15,102 لطيفه البلوي 13 لطيفه البلوي

لطيفه البلويوفّت سيدة في تبوك بالعهد الذي قطعته على نفسها قبل أكثر من عامين، والمتمثل في تخصيص ساعات من وقتها لإيصال الأسر المحتاجة بدون مقابل.

وذكرت "لطيفة البلوي"، خلال حديثها في برنامج "اليوم" المذاع على قناة "الإخبارية"، أنها عانت بعد انفصالها؛ بسبب دخلها البسيط وعدم وجود سيارة خاصة بها تساعدها في التنقل.

وأضافت أنها نجحت في الحصول على وظيفة، وتمكنت من شراء سيارتها الخاصة، وبدأت منذ عام 2019 في إيصال أفراد الأسر المحتاجة إلى الوجهة التي يريدونها في أي وقت.

وأبانت أنها تعمل في وظيفة إدارية بأحد المستشفيات بالمنطقة، ومن خلال عملها تعرض المساعدة على الآخرين بطريقة لبقة لتقوم بإيصالهم للمكان الذي يريدونه، لافتة إلى أنها تهتم بتوصيل السيدات الكبيرات في السن، وذوي الهمم، والمعنفات، والأسر التي لا يوجد لديها أبناء.

وأكدت أنها تقوم بكل ذلك بشكل مجاني، إلا أنه هناك بعض الحالات التي تصر على إعطائها مبالغ رمزية لا تتعدى 10 ريالات، فتضطر لقبولها.

ونوّهت إلى أن هناك مواقف إنسانية أثرت فيها، منها فتى بعمر 14 عاما كان يعاني هبوطا في السكر، وكان يراجع المستشفى لصرف علاج لوالدته التي تعاني أيضا مرض السكري، مضيفة أنها استشعرت حاجة هذا الفتى للمساعدة، وبالفعل قامت بتوصيله بشكل مجاني.