غرق شاب مغربي أثناء محاولته العبور سباحة إلى شاطئ سبتة الإسبانية

1,896 شاب مغربي 0 شاب مغربي

شاب مغربيلقي شاب مغربي مصرعه غرقا أثناء محاولته العبور سباحة إلى الجانب الإسباني، حيث عثرت الشرطة على جثته في المياه قرب الشاطئ مساء أمس (الخميس).

وقال متحدث باسم شرطة الحماية المدنية إنه لم يُحدد بعد عمر الضحية حيث سيقوم خبراء الطب الشرعي بذلك، مبيناً وفقاً لوكالة الأنباء الفرنسية أنه تم إنقاذ شاب مغربي آخر كان برفقته.

ورغم أن مسافة السباحة بين الجانب المغربي إلى شاطئ تراخال في سبتة الواقعة جنوبا لا تتعدى 200 متر، كثيرا ما يحاول طالبو اللجوء عبور المياه وهم بكامل ملابسهم، ما قد يصيبهم بالإرهاق ويعرضهم للخطر.

ويشكل الجيبان الإسبانيان سبتة ومليلية الحدود البرية الوحيدة لأوروبا مع إفريقيا، ويتدفق عليهما عدد كبير من المهاجرين، وتحيط بالجيبين الساحليين سياجات مدعمة بالأسلاك الشائكة وكاميرات فيديو وأبراج مراقبة.

وشهدت سبتة منتصف مايو الماضي تدفقا استثنائيا لنحو عشرة آلاف مهاجر معظمهم مغاربة، بينهم الكثير من القاصرين، مستغلين تراخيا في مراقبة الحدود من الجانب المغربي، وقد أعيد معظم أولئك المهاجرين إلى المغرب فور وصولهم، لكن في نهاية يوليو كان نحو 2500 لا يزالون في سبتة، بينهم مئات القاصرين من دون أولياء أمور.