دراسة: حماية لقاحين من لقاحات كورونا تبدأ في التلاشي خلال 6 أشهر

3,738 صورة تعبيرية 1 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةكشفت دراسة جديدة بريطانية أن الحماية التي يوفرها لقاحا فايزر وأسترازينيكا تبدأ في التلاشي في غضون 6 أشهر.

واستندت الدراسة إلى بيانات أكثر من مليون شخص، حيث تمت المقارنة بين الإصابات التي يعلن عنها أصحابها ممن تلقوا اللقاح والإصابات بين مجموعة لم تتلق اللقاح.

وخلصت إلى أن فاعلية لقاح فايزر انخفضت من 88 % بعد شهر من تلقي الجرعة الثانية إلى 74 % بعد 5-6 أشهر، بينما تراجعت فعالية أسترازينيكا من 77 إلى 67 % بعد 4-5 أشهر.

وقال الباحث الرئيسي في الدراسة، الدكتور تيم سبكتور، إنه وفق أسوأ تصور للوضع فقد تنخفض الحماية إلى أقل من 50 % لدى كبار السن والعاملين في الأطقم الطبية بحلول الشتاء.

وأضاف أن ذلك يسلط الضوء على الحاجة لبعض التحرك، فلا يمكننا الاكتفاء بالجلوس ورؤية الحماية تتلاشى ببطء بينما لا يزال معدل الإصابات مرتفعا، وفرص العدوى مرتفعة أيضا.