التهاب المفاصل.. الأعراض وطرق العلاج

14,772 التهاب المفاصل 0 التهاب المفاصل

التهاب المفاصليعتبر التهاب المفاصل من المشاكل الصحية الشائعة التي تسبب آلاما مزعجة في العضلات وتصلبا في المفاصل، إلا أن هناك أعراضا غريبة تنذر بالإصابة بالتهاب المفاصل.

ويمكن أن يصيب التهاب المفاصل الأشخاص من جميع الأعمار، إلا أنه غالبا ما يظهر مع التقدم في العمر، ومن أبرز أعراضه: الألم، والتيبس، والانتفاخ، والاحمرار، وتراجع في مدى الحركة.

كيف يحدث التهابُ المفاصل؟

هناك نوعان شائعان من التهاب المفاصل:

"الفـُصال العظمي": وهو عبارة عن تلف وتمزّق الغضروف؛ ما يجعل العظام تحتك ببعضها، وهذا يُسبب الألم ويُحد من حركة المفصل.

"التهاب المفاصل الروماتويدي": حيث يُهاجم جهاز المناعة الغشاءَ الزلاليّ ما يتسبب في حدوث التهاب فيه، يؤدي إلى انتفاخ واحمرار وألم في المفصل، وقد يؤدي هذا المرض في نهاية الأمر إلى تدمير الغضروف والعظمة المتصلة بالمفصل.

التهاب المفاصل

احتمالية الإصابة

تزداد احتمالية الإصابة بالمرض، لدى الأشخاص ممن لديهم تاريخ عائلي من الإصابة، حيث إن بعض أنواع التهاب المفاصل وراثية، إضافة إلى التقدم في السن، وكذلك الجنس حيث تكون النساء أكثر عرضة للإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي من الرجال، إضافة إلى وجود إصابات سابقة في المفصل نتيجة ممارسة الرياضة أو السقوط، كما أن السمنة الزائدة تشكل ضغطا على المفاصل خاصة الركبتين والحوض والعمود الفقري.

التهاب المفاصل

أعراض غريبة

إضافة إلى الأعراض المعروفة، هناك 3 أعراض غريبة للإصابة بالتهاب المفاصل:

- العقيدات الروماتيزمية

وهي عبارة عن كتل صلبة تتطور تحت الجلد، تحدث عادة بالقرب من المفصل المصاب، وهي من الأعراض النادرة لالتهاب المفاصل الروماتويدي، حيث تظهر لدى ربع الأشخاص المصابين تقريبا.

- جفاف الفم

تعتبر الأدوية والشيخوخة من أكثر أسباب جفاف الفم شيوعا، لكن الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي (RA) أو الذئبة (من أمراض المناعة الذاتية) تزيد خطورة الإصابة بمتلازمة شوغرن، وهو اضطراب مناعي ذاتي تتمثل أعراضه الرئيسية في جفاف الفم والعينين.

- الكدمات

من المحتمل أن تتسبب أمراض المناعة الذاتية، مثل التهاب المفاصل، في انخفاض عدد الصفائح الدموية إلى ما دون المستوى الطبيعي، وعند الإصابة بالتهاب المفاصل، فإن الجسم يستخدم أو يدمر الصفائح الدموية بشكل أسرع مما ينتجها؛ الأمر الذي يؤدي إلى الإصابة بالكدمات.

علاج التهاب المفاصل

يمكن أن يكون استخدام الجبيرة في تثبيت المفاصل علاجا ناجحا في بعض الحالات، إضافة إلى استخدام الأدوية مثل المسكنات، وأدوية مضادّة للمنبهات، وأدوية بيولوجية، وأدوية الكورتيكوستيرويدات التي تخفف من شدة الالتهاب.

وقد يلجأ الأطباء إلى العلاج بالجراحة في حال لم تساعد الطرق التقليدية في إعطاء نتيجة، كما يمكن للعلاج الطبيعي أن يكون فعالا في بعض حالات الالتهاب، إضافة إلى ممارسة بعض التمارين الرياضية لتقوية العضلات المحيطة بالمفصل.