"الوزراء" يعقد جلسته الأسبوعية عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين ويصدر عددًا من القرارات

27,399 "الوزراء" يعقد جلسته الأسبوعية عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين ويصدر عدداً من القرارات 4 "الوزراء" يعقد جلسته الأسبوعية عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين ويصدر عدداً من القرارات

"الوزراء" يعقد جلسته الأسبوعية عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين ويصدر عدداً من القراراتعقد مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، جلسته الأسبوعية عبر الاتصال المرئي برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

واطلع المجلس على فحوى الرسالة التي بعثها أمير دولة الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح لخادم الحرمين الشريفين، وما تضمنه الاتصال الهاتفي مع الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، من تأكيد وقوف المملكة إلى جانب الجزائر في جهودها لمكافحة الحرائق التي اجتاحت عددًا من المناطق فيها، والتوجيه بإرسال المساعدات الإنسانية العاجلة للتخفيف عن المتضررين والمنكوبين.

واستعرض المجلس تقارير عن تطورات الأوضاع في المنطقة والعالم، مجددًا موقف المملكة الثابت في دعم الشعب اليمني وحكومته الشرعية، واستمرار الجهود على الصعيدين الإقليمي والدولي للوصول إلى حل سياسي شامل للأزمة في اليمن وفقًا للمرجعيات الثلاث، كما أشار المجلس إلى أن المملكة تتابع باهتمام الأحداث الجارية في أفغانستان، وتعرب عن أملها في استقرار الأوضاع فيها بأسرع وقت.

وأوضح وزير الإعلام المكلف، الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، أن مجلس الوزراء اطمأن على الاستعدادات والترتيبات من الجهات ذات العلاقة بخدمة قاصدي الحرمين الشريفين، وذلك مع بدء استقبال طلبات العمرة من مختلف دول العالم، ورفع الطاقة الاستيعابية إلى مليوني معتمر شهريًا، لضمان تقديم أعلى مستوى من العناية والرعاية بضيوف الرحمن عبر منظومة متكاملة تعتمد على التقنيات الحديثة والأساليب المتطورة التي تضمن سلامتهم وراحتهم وأداء نسكهم وعباداتهم في بيئة صحية آمنة.

وتطرق المجلس لمستجدات جائحة كورونا إقليميًا وعالميًا، وآخر الإحصاءات والمؤشرات ذات الصلة بالوضع الصحي في المملكة، في ضوء انخفاض منحنى الإصابات وتدني الحالات الحرجة مع تزايد الإقبال على تلقي اللقاحات، كما اطلع مجلس الوزراء، على الموضوعات المدرجة على جدول أعماله.

وقرر المجلس ما يلي:

أولًا:

تفويض وزير الخارجية - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب الروسي في شأن مشروع مذكرة تفاهم للمشاورات السياسية بين وزارة خارجية المملكة ونظيرتها الروسية والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

ثانيًا:

الموافقة على قيام المركز السعودي للاعتماد بالتباحث مع جهاز الاعتماد بالمملكة المتحدة بشأن مشروع مذكرة تفاهم بين المركز السعودي للاعتماد وجهاز الاعتماد بالمملكة المتحدة في مجال الاعتماد، والتوقيع عليه.

ثالثًا:

الموافقة على مذكرة تفاهم للتعاون في مجال الثروة السمكية بين حكومة المملكة وحكومة جمهورية موريشيوس.

رابعًا:

تفويض وزير الصناعة والثروة المعدنية رئيس مجلس إدارة بنك التصدير والاستيراد السعودي - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب البريطاني بشأن مشروع مذكرة تفاهم للتعاون في مجال ائتمان الصادرات بين حكومتي البلدين والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

خامسًا:

تفويض وزير الاقتصاد والتخطيط رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للإحصاء - أو من ينيبه - بالتباحث مع الجانب البريطاني بشأن مشروع مذكرة تفاهم بين الهيئة العامة للإحصاء ومكتب الإحصاءات الوطني البريطاني للتعاون في مجال الإحصاء والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

سادسًا:

التأكيد على كل من وزارة الداخلية "لجان مراقبة الأراضي الحكومية وإزالة التعديات"، ووزارة العدل، ووزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، ووزارة البيئة والمياه والزراعة، كل فيما يخصه، باتخاذ الإجراءات اللازمة لحماية مجاري الأودية والشعاب، ومنع التملك فيها والبناء عليها، وإزالة التعديات التي عليها وعلى روافدها، وتنفيذ كل ما صدر في شأن ذلك من أنظمة وأوامر وقرارات وتعليمات.

سابعًا:

تعيين الدكتور فهد بن عبدالعزيز الربيعة، والدكتور يوهان كارلسون، والدكتور جون نورمان نيوتن، أعضاء في مجلس إدارة هيئة الصحة العامة من المتخصصين وذوي الخبرة في مجال عمل الهيئة.

ثامنًا:

تشكيل لجنة في وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، لتدريب وابتعاث موظفي الخدمة المدنية، باسم "اللجنة المركزية لتدريب وابتعاث موظفي الخدمة المدنية".

تاسعًا:

الموافقة على ترقيتين للمرتبة 14.