طابا: بدء عملية تبادل سجناء بين مصر واسرائيل

11,940 0

بدأت على معبر طابا الحدودي بين مصر واسرائيل عملية تبادل السجناء التي توصل لها الطرفان مؤخراً.وسيتم بموجب الصفقة الافراج عن خمسة وعشرين سجيناً مصرياً مقابل الاسرائيلي إيلان غرابيل.

وقد ألقي القبض على غرابيل مباشرة بعد الثورة الأخيرة التي أطاحت بنظام مبارك ووجهت له السلطات المصرية تهمة التخابر لصالح دولة أجنبية. هذا وقد شاركت الولايات المتحدة التي يحمل غرابيل جنسيتها في ابرام الصفقة.

وكانت آخر صفقة لتبادل السجناء بين البلدين قد نفذت قبل سبعة أعوام, وتسلمت مصر بمقتضاها ستة طلاب, تسللوا إلي داخل إسرائيل مقابل تسليم عزام عزام الذي كان يقضي عقوبة السجن لمدة خمسة عشر عاما بتهمة التجسس لمصلحة الموساد.

وكان غرابيل قد اعتقل في 12 يونيو/ حزيران الماضي في القاهرة واحتجز دون محاكمة.ووجهت لغرابيل المولود في الولايات المتحدة اتهامات بأنه "دخل مصر لتنفيذ مهمات استخبارية لمصلحة الموساد، وتجنيد بعض الأشخاص ومحاولة جمع المعلومات والبيانات ورصد أحداث ثورة 25 يناير".

وساطة أمريكية

ومن المتوقع أن يصل غرابيل إلى مطار تل أبيب في وقت لاحق الخميس وسيكون في انتظاره أفراد عائلته.

وكان مجلس الوزراء الاسرائيلي المصغر أقر بالاجماع الثلاثاء الماضي الصفقة التي تمت بوساطة أمريكية.

وأفادت مراسلة بي بي سي في القدس شيرين يونس أن رئيس الوزراء الاسرائيلي أًصدر تعليمات لمواصلة محاولة اطلاق سراح المواطن عودة طرابين المعتقل في السجون المصرية منذ احد عشر عاما ولن تشمله الصفقة الحالية.

ووجهت إلى غرابيل تهما بـ "التردد على أماكن المظاهرات وبتحريض المتظاهرين على القيام بأعمال شغب تمس النظام العام، والايقاع بين الجيش والشعب بغرض نشر الفوضى بين جميع المواطنين والعودة لحالة الانفلات الأمني، ورصد مختلف الأحداث للاستفادة بهذه المعلومات، بما يلحق الضرر بالمصالح السياسية والاقتصادية والاجتماعية للبلاد والتأثير سلبا على الثورة" حسب مصدر قضائي.

نفي

إلا أن إسرائيل تنفي أن يكون غرابيل جاسوسا، وقالت إنه كان في القاهرة يعمل في مشروع للمساعدات القانونية.

وقالت عائلته إن غرابيل لم يحاول إخفاء حقيقة أنه خدم في الجيش الإسرائيلي خلال حرب لبنان عام 2006.

ويوصف السجناء المصريون المفرج عنهم بأنهم من بدو سيناء من بينهم ثلاثة قاصرين.

ويعتقد أن معظم هؤلاء السجناء من المهربين وطالبي اللجوء والباحثين عن عمل في إسرائيل.

ونفت السلطات الإسرائيلية أن يكون من بين السجناء متهمون في جرائم متعلقة بتهديد أمن إسرائيل.

يذكر ان عدد المعتقلين المصريين في السجون الاسرائيلية يبلغ اثنين وتسعين معتقلا كما تؤكد مصلحة السجون الإسرائيلية.

ويقول مراسل بي بي سي في القدس كيفين كونولي إن صفقة غرابيل تمت مناقشتها على الأرجح تزامنا مع الصفقة التي تمت بين حركة حماس وإسرائيل وأفرج بمقتضاها عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط مقابل أكثر من ألف أسير فلسطيني.