ذكّره بالرسوم المسيئة.. فرنسي ينتقد ازدواجية ماكرون في حرية التعبير بعد أن قاضاه لرسمه بصورة هتلر

11,889  الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون 4  الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون

 الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رفع محامو الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون دعوى قضائية ضد فرنسي نشر صورة الرئيس على لوحات إعلانية كبيرة تمثله على أنه النازي أدولف هتلر، وذلك في منطقة فار بجنوب فرنسا.

وأظهرت الملصقات، التي ظهرت إحداها عند مدخل مدينة "تولو" الواقعة على البحر الأبيض المتوسط، ومقر قاعدة بحرية مهمة، الرئيس الفرنسي ممثلاً كزعيم نازي بشاربه المعروف.

كما ظهر ماكرون في الصورة بالزي العسكري الألماني الكامل ومع شارة الصليب المعقوف، بعد تغييرها لتعبر عن حزب ماكرون السياسي، مع عبارة "أطيعوا، خذوا اللقاح".

وقال مصمم الصورة، والذي نشرها على اللوحات الإعلانية، ميشيل أنجي فلوري، إن الشرطة المحلية استدعته، وأكدوا له أن هناك شكوى من قصر الرئاسة الفرنسية "الإليزيه"، معبرا عن صدمته من ذلك.

وغرّد الرجل لاحقًا بقوله: "في دولة ماكرون، السخرية من الرئيس كديكتاتور تُعتبر كفراً، بينما الإساءة للرسول تُعتبر حرية تعبير"، في إشارة إلى الرسوم الكاريكاتورية الساخرة لصحيفة شارلي إيبدو.

يُذكر أن الرجل، والذي يمتلك 400 لوحة إعلانية في منطقة فار، سبق وغُرم بـ 30 ألف يورو بعد انتقاد الشرطة الفرنسية عام 2019 بملصقاته، ويزعم أنه أنتج 100 ملصق استفزازي في 20 عاماً، ويرى أنه يمارس حقه في حرية التعبير.