منها التنظيف المفرط بالفرشاة.. عادات يومية خاطئة تسبب تسوس الأسنان

13,212 الاسنان 0 الاسنان

الاسنانيمارس بعض الأشخاص مجموعة من العادات اليومية الخاطئة التي تضر بصحة الأسنان وتهددها بالتسوس.

ويمكن الحفاظ على الأسنان وحمايتها من التسوس والتهابات اللثة، من خلال الابتعاد عن بعض العادات الخاطئة التي تضر بالأسنان، والتي سنستعرضها في هذا التقرير:

تناول المشروبات الغازية

المشروبات

تسبب كثرة تناول المشروبات الغازية تلف للأسنان، لاحتوائها على السكريات بنسبة عالية مما يتسبب في تآكل طبقة المينا عن طريق البكتيريا التي تتغذى على السكريات والأحماض الفسفورية، وهذا بدوره يتسبب في إصابة الأسنان بالتسوس.

الإفراط في تناول الكافيين

أثبتت الدراسات أن كثرة تناول الكافيين يتسبب في حدوث مشكلات الأسنان واصفرارها، كما أنها تتسبب في نمو البكتريا بالفم مما يؤدي إلى تآكل طبقة المينا، فيجعل الأسنان هشة وقد تتعرض للتسوس والكسر.

التدخين

يعد التدخين مضراً بالصحة بشكل عام وأيضا بصحة الأسنان واللثة، حيث إن التبغ الموجود بالسجائر يتسبب في تراكم الرواسب الجيرية على الأسنان مما يؤدي إلى اصفرارها والتسبب في التسوس، وقد يؤدي التدخين إلى الإصابة بسرطان الفم.

عصير الليمون

إن الليمون معروف بفوائده الصحية، لذلك يوصى أحيانًا بشربه في الصباح لتعزيز عملية الهضم، لكن هذا النوع من الحمضيات مضر بالأسنان، حيث إن حموضة الليمون تؤدي إلى تآكل مينا الأسنان بشكل لا يمكن إصلاحه.

صرير الأسنان

يمكن أن يؤدي الإجهاد إلى صرير الأسنان لدى بعض الأشخاص، ويمثل ذلك ضغطًا كبيرًا على الأسنان، مما قد يتسبب في التآكل المبكر للأسنان وكذلك إرهاق عضلات الفك.

قضم الأظافر

قضم الاظافر

يعد قضم الأظافر من أكثر العادات الخاطئة التي يقبل عليها البعض خاصة عند الغضب أو التوتر والقلق، والذي ينتج عنه وجود أجزاء صغيرة جدا من الأظافر في المسافة بين الأسنان مما يتسبب في تراكم بقايا الأطعمة، وبذلك يصعب التخلص منها أثناء تنظيف الأسنان، وهذا ينتج عنه حدوث التهابات اللثة والتسوس بالأسنان.

فتح الفم أثناء النوم

يعاني البعض التنفس من الفم أثناء النوم مما يجعل الفم مفتوحا طوال الليل، وهذا يؤدي إلى الإضرار بالأسنان، والذي يكون ناتجا عن جفاف لعاب الفم مما يضر بالأسنان ويصيبها بالتآكل، وظهور مشكلات اللثة ومن أبرزها الالتهابات.

استخدام خلة الأسنان

عود الاسنان

يمكن أن يساعد استخدام خلة الأسنان في الحفاظ على نظافة المناطق بين الأسنان عند استخدامها بشكل صحيح، ولكن الاستخدام الخاطئ لها يتسبب في لحاق الضرر بأنسجة اللثة، لذا، يجب الحرص على عدم المبالغة في استخدامها.

استخدام الأسنان كأداة

يستخدم بعض الأشخاص أسنانهم كأداة لكسر بعض الأشياء، أو فتح المعلبات، وهو على عكس الاستخدام الرئيسي لها، وهذا التصرف الخطير من الممكن أن يتسبب في تكسر الأسنان، أو إحداث فجوات في مينا الأسنان تشكل بؤرة مناسبة للتسوس.

تنظيف الأسنان بشدة

الاسنان

يعد تنظيف الأسنان بانتظام جزءًا من نظافة الفم، ولكن إذا قمت بتنظيف أسنانك بقوة مفرطة، فقد تسبب ضررا أكثر من نفعه، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تآكل طبقة المينا، وتسوس الأسنان، وتهيج اللثة، وجعل الأسنان حساسة للبرد.

التغير من الساخن إلى البارد

يؤدي التغير المفاجئ في درجة حرارة الفم، مثل شرب القهوة ثم كوب من الماء البارد بعد ذلك، إلى تصدع طبقة المينا وتآكلها، ويشبه التغير من الساخن إلى البارد سكب الماء الساخن على مكعب من الثلج، إذ يتشقق ويذوب.

استخدام بيكربونات الصودا

يزعم البعض أن غسل الأسنان بمادة بيكربونات الصودا يحافظ على بياضها الناصع، إلا أن ذلك يؤدي إلى تخريب الأسنان وتسوسها.

تسوس الاسنان