تعرّف على أبرز الأطعمة لتخفيف نزلات البرد والزكام

4,089 نزلات البرد 0 نزلات البرد

نزلات البردتُعد نزلات البرد من الأمراض التي تسبب قلقاً كبيراً لمن يصابون بها، وتجعلهم يشعرون بالغثيان والتعب، خاصة في الأيام الحالية، لتشابه أعراضها مع أعراض الإصابة بفيروس كورونا.

ويلجأ الكثيرون لاستخدام الأدوية، غير أن هناك بعض الأطعمة الغنية بفيتامين "سي" يمكن أن تساعد على التعافي السريع.

ورغم وجود العديد من الأطعمة التي يستخدمها البعض لخلق مناعة يقاومون بها الخمول الذي يصيبهم، تتميز الأطعمة التالية بخصائص أفضل من غيرها.

البرتقال والليمون

تُعد الحمضيات من أكثر الأطعمة التي يتم التركيز عليها في تخفيف أعراض نزلات البرد، لاحتوائها على نسبة عالية من فيتامين سى المضاد للأكسدة والمقوي للخلايا المناعية، وأصبحت الأكثر شهرة في الاستخدام، بينما يمثل البرتقال والليمون أكثرها شيوعاً.

صورة

الكيوي

رغم اعتقاد الكثيرين أن البرتقال والليمون هما الأفضل في تخفيف أعراض نزلات البرد، فإن هناك أطعمة أخرى تحتوي على نسبة أعلى منهما في فيتامين سي، من بينها الكيوي، الذي يحتوي على 4 أضعاف النسبة الموجودة في الحمضيات الأخرى، إضافة إلى كونه يحتوي على معادن كالكالسيوم والحديد والبوتاسيوم.

صورة

القرنبيط

يمثل القرنبيط واحدا من الأطعمة السحرية لتخفيف نزلات البرد، لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن مثل الكاليسوم والبوتاسيوم والماغنسيوم، وأيضا المواد المضادة للأكسدة والبيتا كاروتين والبروتينات، حيث تساعد هذه العناصر في تعزيز مناعة الجسم وإمداده بالعناصر التى يحتاجها.

صورة

التوت الأزرق

يسهم التوت الأزرق في التغلب على نزلات البرد بشكل كبير، لتميزه بشكل كبير في تقوية الجهاز المناعي في الجسم ومنع الالتهابات، نظرا لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات، إضافة إلى أنه يمنح الجسم الطاقة، وحتى أوراقه تُستخدم في علاج بعض الأمراض المرتبطة بالفيروسات.

صورة