أول طبيبة تحصل على البورد السعودي في القسطرة القلبية تروي قصتها

17,166 أول طبيبة تحصل على البورد السعودي في القسطرة القلبية تروي قصتها 1 أول طبيبة تحصل على البورد السعودي في القسطرة القلبية تروي قصتها

أول طبيبة تحصل على البورد السعودي في القسطرة القلبية تروي قصتها روت طبيبة سعودية قصة حصولها على البورد السعودي في القسطرة القلبية التداخلية، وكيف كان مرض والدتها دافعاً لها.   

وقالت الطبيبة أماني السبيعي إن تخصص القسطرة القلبية التداخلية لم ينضم إليه كثير من الطبيبات النساء لطول ساعات العمل التي تصل إلى 12 ساعة يومياً، والمناوبات الليلية وكثرة التعرض للأشعة، مبينةً أنها بالصبر والاجتهاد حصلت على زمالة القسطرة القلبية التداخلية كأول طبيبة سعودية.   

وأضافت وفقاً لـ"العربية"، أن مرض والدتها بالقلب كان سبباً في تخصصها بالقسطرة القلبية التداخلية، مشيرةً إلى أن أمراض القلب منتشرة في المملكة ودول العالم أجمع.   

وتابعت أنها تعلمت الكثير من والدها الذي يعمل في المجال الطبي كأخصائي تخدير متقاعد من المجال الصحي، معتبرةً أن والدتها هي المعلم الأول في حبها للعلم والإصرار على تحقيق النجاح فضلاً عن دعم إخوتها لها، وأطباء القسطرة القلبية في مستشفى الحرس الوطني أيضاً.   

وبيّنت أنها حصلت على بكالوريوس الطب العام عام 2006، وحصلت على البورد السعودي في تخصص الباطنية عام 2012، كما حصلت على زمالة أمراض القلب للكبار عام 2020، وأخيراً حصلت على زمالة القسطرة القلبية التداخلية عام 2021.  

ولفتت إلى أنها ستبتعث إلى كندا خلال الشهر المقبل لإكمال تخصص دقيق في القسطرة القلبية، بعد أن أنهت مؤخراً تدريبها في تخصص القسطرة القلبية بمستشفى الحرس الوطني وتحديداً في مركز الملك عبدالعزيز للقلب.