11 سببًا لتناقص مخزون البويضات.. تعرفي العلامات ‏والعلاج

17,406 العلاج 1 العلاج

العلاجأثبتت عدة دراسات بحثية أن ‎‎تناقص مخزون المبيض(جودة ‏البويضات وعددها) سبب شائع لعقم 10% من النساء في الهند.

وأشارت الدراسات وفقًا لموقع"ذا هيلث سايت" البريطاني، إلى أن متوسط ‏عدد البويضات يعتمد على العمر، ففي خلال فترة البلوغ يتراوح ‏العدد ما بين 300 ألف و500 ألف بويضة، تصل إلى 7 ‏ملايين في الخمسة أشهر الأولى من الحمل، تتناقص إلى 2 مليون ‏بعد الولادة، وتصل في عمر 37 عامًا إلى 20 ألف بويضة، ‏تنخفض إلى ألف في سن 51 عامًا.‏‎

نقص المخزون‏

تعتبر الشيخوخة والتقدم في العمر أحد أسباب تناقص هذا ‏المخزون، لكن هناك أسبابًا شائعة أخرى، منها، تعرض ‏المبيض لعلاج إشعاعي، والتدخين، ومرض البوق، والتهابات ‏بطانة الرحم، واضطرابات المناعة الذاتية، والعلاج الكيميائي، ‏والتشوهات الوراثية، والأجسام المضادة للغدة الدرقية، ‏والإصابة بالدرن، والتاريخ العائلي لانقطاع الطمث المبكر.‏

وذكر اختصاصيو العقم، أن المصابين ‎‎لا توجد عليهم أعراض ‏ملحوظة، لكنهم قد تظهر لديهم بعض العلامات، منها، مشاكل ‏في الحمل، تأخر فترات الحيض وقد تغيب، دورات الحيض ‏أقل من المتوسط (28 يومًا)، تدفق الحيض الثقيل، ‏والإجهاض.‏

العلاج

وأكدت الدراسات أن 33٪ من النساء المصابات بهذه الحالة حملن ‏ببويضاتهن بعد العلاج، والذي يعتمد على أداء المكملات مثل ‏ديهيدرو إيبي أندروستيرون‎ (DHEA) ‎، وهذا الهرمون يحسن ‏من حالة الخصوبة، خاصة أن مستواه يقل مع التقدم في العمر، ‏بالإضافة لذلك هناك عمليات أطفال الأنابيب.‏