من فعل الفاحشة ثم تاب فهل تُبدل سيئاته حسنات؟ "الشثري" يوضح

35,895 الشيخ سعد بن ناصر الشثري 14 الشيخ سعد بن ناصر الشثري

الشيخ سعد بن ناصر الشثريأكد عضو هيئة كبار العلماء، الشيخ سعد بن ناصر الشثري، أن التوبة لها شروط محددة يجب أن تتوفر بدى التائب لكي تُقبل.

وأشار إلى أنه من شروط التوبة لكي تكون مقبولة الندم على الماضي، والإقلاع عن الذنب، والعزم الجازم على عدم العودة إليه، وأن يكون ذلك طلبًا لرضاء الله وليس لمقصد دنيوي، وأن يكون ذلك في زمن الإمهال، وإذا كان هناك حقوق للخلق ردها.

وبيّن أن العبد إذا تاب فهو ليس على يقين من نفسه أن ندمه صادق، أو أن تكون توبته خالصة، لافتًا أن الإنسان قد لا يوفق للتوبة الصادقة بعد الذنب.

وأضاف أنه عندما يفعل الإنسان طاعة تُضاعف له أجرها بعشر أمثالها، موضحًا أن من فعل المعصية فيبدل الله سيئاته بحسنة واحدة.

وأوضح أن التوبة وتبديل السيئات حسنات فهي من الأمور الخاصة بين العبد المذنب وربه، مبينًا أن الأمور الدنيوية فلا علاقة لها بالتوبة، موضحًا أن السارق إذا سرق قُطعت يديه حتى وإن تاب.