"الخريف": أي إحلال للتقنية محل الإنسان سيكون على حساب العمالة الوافدة وليس العمالة السعودية

35,160 بندر الخريف 21 بندر الخريف

بندر الخريفأكد وزير الصناعة والثروة المعدنية "بندر الخريّف"، أن أي إحلال للتقنية المتطورة (والذكاء الاصطناعي)، محل الإنسان، سيكون على حساب العمالة الوافدة في المملكة وليس على حساب العمالة السعودية.

وأوضح "الخريف" خلال ندوة حوارية مع رئيس هيئة السوق المالية عن القطاع الصناعي والإدراج في السوق المالية، أن المملكة حريصة ليس فقط على أن تكون مستوردة للتقنية بل أن تكون مصدرة أيضاً لها، مشيراً إلى أن التحدي في العالم حاليا هو القوى العاملة.

وأبان أن المملكة لن تشعر بتحدي مخاطر إحلال التقنية محل الإنسان، حيث سيكون على حساب العمالة الوافدة وليس العمالة المحلية، مبيناً أن دور المواطن والمواطنة سيكون هو الإبداع والتطوير لهذه الصناعات.

وأشار إلى أن الوزارة ومنذ نشأتها قبل نحو عام، قامت بالكثير من الجهود وبالتعاون مع الجهات المعنية، لدعم القطاع الصناعي في المملكة وتطويره، لافتاً إلى أن التحدي الرئيسي في هذا القطاع هو الحاجة للتمويل الدائم، والسوق المالية في أحد جوانبها توفّر وتُسهّل هذا الأمر.