القائد الامريكي لقوة الناتو بافغانستان يعتذر عن حرق المصحف

4,245 1

اعتذر القائد الامريكي لقوات حلف شمال الاطلسي (الناتو) في افغانستان جون الن عن الانباء التي ذكرت ان جنودا اجانب "تخلصوا من نسخ من المصحف بشكل غير مناسب".

وقال الجنرال الن انه امر باجراء تحقيق موسع في الامر.

وقال الن: "عندما علمنا بهذه الافعال تدخلنا على الفور واوقفناها".

وكانت الانباء عن حرق المصحف ادت الى اندلاع احتجاجات واسعة من قبل الافغان امام قاعدة باغرام الجوية.

وفي بيان للقائد الامريكي قال ان التحقيقات ستبحث فيما اذا كانت القوات في قاعدة باغرام "تخلصت بطريقة غير مناسبة من كتب اسلامية كثيرة من بينها مصاحف".

واضاف البيان ان "المواد التي تبقت سيتم فحصها بشكل مناسب من قبل رجال دين".

وقال البيان على لسان الجنرال جون الن: "نحقق في الحادثة ونتخذ خطوات لضمان الا يحدث هذا ثانية على الاطلاق واؤكد لكم واعدكم ... لم يكن هذا مقصودا البتة".

وقدم الن "الاعتذار العميق عن اي اساءة ناجمة عن هذا".

وفي ابريل/نيسان من العام الماضي قتل شخص واحد على الاقل واصيب 18 في احتجاجات في افغانستان اثر حرق المصحف في امريكا.