الأمم المتحدة تؤكد حقوق الشعب الفلسطيني وحل الدولتين وإنهاء حصار غزة

4,038 الأمم المتحدة 0 الأمم المتحدة

الأمم المتحدةنظمت الأمم المتحدة أمس (الثلاثاء) اجتماعاً افتراضياً بمناسبة يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني، أكد المشاركون فيه حق الشعب الفلسطيني في تقرير المصير والعودة إلى مفاوضات جادة تنهي الاحتلال وتفضي لإقامة دولة فلسطينية قابلة للحياة ومتصلة جغرافياً.

وشدد رئيس لجنة الأمم المتحدة المعنية بممارسة الشعب الفلسطيني لحقوقه غير القابلة للتصرف شيخ نيانغ، على أنه لا يمكن الاحتفال باليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، والاحتلال الإسرائيلي غير المشروع للأرض الفلسطينية الذي يستمر منذ 53 عاماً يتفاقم اليوم بتهديدات الضم وفرض أمر واقع، في حين لا يزال الشعب الفلسطيني محروماً من حقوقه غير القابلة للتصرف.

وأشار شيخ نيانغ إلى استمرار التوسع الاستيطاني الإسرائيلي بلا هوادة ودون مساءلة، في انتهاك للقانون الدولي والقرارات ذات الصلة، مؤكداً الوقف الكامل لبناء المستوطنات والتخطيط لها، بما في ذلك الخطط التي أعلن عنها مؤخراً.

وفي ذات السياق أعرب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، عن قلقه إزاء ما وصفها بالحقائق المروّعة في الأرض الفلسطينية المحتلة وتضاؤل احتمالات حل الصراع، الذي ظل مع الأمم المتحدة منذ إنشائها، مشيراً إلى أن تعليق إسرائيل لخطط ضمّ أجزاء من الضفة الغربية أدى في الوقت الحالي إلى إزالة تهديد خطير للسلام والاستقرار الإقليميين.

وحث القادة الإسرائيليين والفلسطينيين على الانخراط في مفاوضات هادفة، مؤكداً أن حلّ الدولتين هو فقط ما سيحقق التطلعات الوطنية المشروعة للفلسطينيين والإسرائيليين، ويمكن أن يؤدي إلى سلام دائم.

جدير بالذكر أن الأمم المتحدة تحتفل باليوم الدولي للتضامن مع الشعب الفلسطيني كل عام يوم الـ 29 من نوفمبر، وتعده مناسبة لتجديد التأكيد على الحقوق الفلسطينية غير القابلة للتصرف، ودعم إنهاء الصراع في الشرق الأوسط الذي طال أمده.