ليست المرة الأولى.. ترامب يغرد: لقد فزت بالانتخابات وتويتر يحذر

10,941 دونالد ترامب 2 دونالد ترامب

دونالد ترامبمنذ ليلة الانتخابات الأمريكية، وموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، يتحفظ كثيرًا على تغريدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وبين تعليقي "هذا المحتوى محل خلاف"، و"هذه التغريدة ربما تكون مضللة"، تتأرجح كلمات ترامب، الذي لا يكترث كما يبدو بتحفظ تويتر.. فما أبرز تغريدات ترامب التي تحفظ عليها تويتر، هذا ما نستعرضه في هذا التقرير.

اليوم

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم (الإثنين)، إنه فاز بالانتخابات الرئاسية الأمريكية، رغم إعلانه أمس في تغريدة أخرى، أن منافسه المرشح الديمقراطي جو بايدن، فاز بالانتخابات نفسها، لكن عن طريق التزوير.

وفور نشره للتغريدة، وضع موقع التواصل الاجتماعي تويتر، تحذيرًا على تغريدة ترامب هذا نصه "التغريدة مخالفة لما تقوله المصادر الرسمية"، إلا أن هذا التحذير ليس الأول تجاه تغريدات ترامب خلال السباق الانتخابي.

 

محل نزاع

وصباح اليوم أيضًا، وصف تويتر عدة تغريدات للرئيس الأمريكي، بأنها محتواها محل نزاع، وعدد ترامب في هذه التغريدات، مخالفات وقعت في الانتخابات على حد قوله، وبينها طرد مراقبي فرز الأصوات، والسماح للديموقراطيين فقط بالتصويت عقب انتهاء المدة، وتزوير البطاقات وغيرها.

وتابع، بأنه لا يمكن للقائمين على حماية الدستور الأمريكي السماح للنتائج الوهمية لانتخابات 2020 بالبقاء.

 

ووصف ترامب الانتخابات في تغريدات له أمس بـ "المزورة"، وهو الوصف الذي تحفظ عليه "تويتر"، قائلًا إن محتوى التغريدة محل نزاع أيضًا.

 

الفوز بفارق كبير

في السابع من نوفمبر الجاري، واصل ترامب تشكيكه في شفافية عملية فرز أصوات الانتخابات الرئاسية الأمريكية.

وقال ترامب في تغريدة له، إن ولايتي جورجيا وميشجان استخدمتا برنامجا مشكوكًا في مصداقيته.

وتابع ترامب خلال التغريدة بأنه ربح الانتخابات بفارق كبير عن منافسه الديمقراطي جو بايدن.

 

تويتر وفيس بوك معًا

ربما كانت أشهر التغريدات التي حذر منها تويتر، هي التغريدة عشية الانتخابات الرئاسية، في الثالث من نوفمبر الجاري، والتي أشار فيسبوك أيضًا إلى كونها محل خلاف وربما تكون مضللة.

ووصف ترامب قرار المحكمة العليا بتمديد المهلة الزمنية لتلقي الأصوات الواردة بالبريد في ولايتي بنسلفانيا ونورث كارولاينا بأنه خطير جدًا.

كما أشار إلى أن قرار المحكمة سيسمح بغش مستفحل دون كابح وسيقوض أنظمة القوانين، ويبعث على العنف في الشوارع.