مجموعة تواصل المرأة تطالب قادة دول العشرين بالعمل الفوري لسد الفجوة بين الجنسين

9,597 مجموعة تواصل المرأة تطالب قادة دول العشرين بالعمل الفوري لسد الفجوة بين الجنسين 8 مجموعة تواصل المرأة تطالب قادة دول العشرين بالعمل الفوري لسد الفجوة بين الجنسين

مجموعة تواصل المرأة تطالب قادة دول العشرين بالعمل الفوري لسد الفجوة بين الجنسينوجّهت مجموعة تواصل المرأة، التابعة لمجموعة العشرين، أمس (الأربعاء)، تحدٍيًا لقادة دول المجموعة، للوفاء بوعودهم السابقة وجعل المساواة الاقتصادية للمرأة حقيقة واقعة.

وسلّمت مجموعة تواصل المرأة بيانها الختامي إلى ممثل رئاسة مجموعة العشرين، وزير التجارة ورئيس مجموعة عمل التجارة والاستثمار لمجموعة العشرين، الدكتور ماجد القصبي، موضحة عدة تدابير رئيسية مطلوبة لتسريع التعافي الاقتصادي من جائحة كوفيد- 19.

وأكدت رئيسة مجموعة تواصل المرأة، الدكتورة ثريا عبيد، أنه إذا لم تُتخذ إجراءات عاجلة، ستستمر الجائحة في مفاقمة التفاوت بين الجنسين، وكشف نقاط الضعف المتجذرة، وتقويض أي مكاسب تحققت سابقاً في مجال المساواة، كما ستتأثر النساء سلبياً وبشكل غير متناسب، مرة أخرى، وسيتحملن وطأة أزمة متعددة الأبعاد، مطالبةً قادة دول مجموعة العشرين بالتحرك فورًا لتحقيق المساواة بين الجنسين.

واقترحت عبيد عدة تدابير على قادة مجموعة العشرين لتحقيق هذا الهدف، منها ضمان التمثيل المتكافئ للمرأة على جميع مستويات صنع القرار، اعتماد خطط مالية تراعي الفروق بين الجنسين، زيادة الاستثمار في مجالات رعاية الأطفال والمعالجين والرعاية الصحية والتعليم والتدريب، وتحفيز مشاركة المرأة في قطاع ريادة الأعمال، وزيادة فرص وصول النساء والفتيات للتكنولوجيا الرقمية.

وتقلق مجموعة تواصل المرأة من عدم وجود اعتراف مباشر حتى الآن من قادة دول مجموعة العشرين بتأثير الجائحة والاستجابات الوطنية لها على النساء. وحتى الآن، فشلت حزم الإغاثة التي اعتمدتها الحكومات عالمياً في مراعاة الاحتياجات المالية والمؤسسية المحددة للمرأة. ويهدف البيان الختامي المقدم إلى معالجة أوجه القصور هذه وتحقيق تغيير مستدام ودائم للمرأة عالمياً.