علماء يكتشفون عضوا جديدًا في الحلق أثناء دراسات على سرطان البروستاتا

5,169 علماء يكتشفون عضوا جديدًا في الحلق أثناء دراسات على سرطان البروستاتا 0 علماء يكتشفون عضوا جديدًا في الحلق أثناء دراسات على سرطان البروستاتا

علماء يكتشفون عضوا جديدًا في الحلق أثناء دراسات على سرطان البروستاتا اكتشف باحثون في المعهد الهولندي للسرطان، مجموعة جديدة من الغدد اللعابية في الحلق، يبلغ طولها 1.5 بوصة، أثناء دراسة جديدة لتتبع سرطان البروستاتا، باستخدام الأشعة المقطعية.

وأضاف الباحثون، في دورية مرموقة للعلاج الإشعاعي وعلم الأورام، أن الغدد التي عُثر عليها مؤخرا، وأطلق عليها "الغدد اللعابية الأنبوبية"، من المرجح أن تكون وظيفتها المحافظة على ليونة الحلق العلوي في المنطقة خلف الأنف والفم.

وللتأكد من هذا الاكتشاف، شرَّح العلماء بقيادة فوتر فوغل، منطقة البلعوم خلف الأنف والفم، في 100 مريض وكذلك لجثتين، وُوجدت الغدد في جميع المفحوصين.

وأشار العلماء، وفقًا لـ"سكاي نيوز"، إلى أن نتائج الفحص يمكن أن تساعد في تقليل الآثار الجانبية لبعض علاجات السرطان.

وكان الأطباء سابقًا يستخدمون العلاج الإشعاعي لسرطانات الدماغ والرقبة ويتجنبون الغدد اللعابية الرئيسية والمعروفة، فإتلافها يعني وجود مشكلات في البلع والتحدث.

في الوقت نفسه، استخدم الأطباء العلاج الإشعاعي لحقن المنطقة التي تحتوي على الغدد الجديدة، ما يعني تعرضها وتعرض المرضى لآثار جانبية.

وفي هذا السياق، قال الدكتور فوغل، إن الخطوة التالية هي معرفة أفضل السبل للحفاظ على الغدد، وبذلك قد يعاني مرضى السرطان آثارًا جانبية أقل جرّاء العلاج.