ضحية "جريمة الزرقاء" يروي تفاصيل مروعة.. والعاهل الأردني يتدخل

74,394 ضحية "جريمة الزرقاء" يروي تفاصيل مروعة.. والعاهل الأردني يتدخل 25 ضحية "جريمة الزرقاء" يروي تفاصيل مروعة.. والعاهل الأردني يتدخل

ضحية "جريمة الزرقاء" يروي تفاصيل مروعة.. والعاهل الأردني يتدخل تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطعًا مصورًا مروعًا، لصبي في الـ16 من عمره، وقد قُطّعت يداه وفقئت عينه اليمنى، على خلفية ثأر في مدينة الزرقاء بالأردن.

وكان صالح (المُعتدَى عليه - 16 عامًا)، قد قال في مداخلة هاتفية مع تليفزيون "الرؤيا" الإخباري، إنه ذهب لشراء الخبز، ليجد الجناة في انتظاره، واقترب منه أحدهم وهدده بآلة حادة كي ينصاع لهم ولا يتكلم.

وأوضح صالح أن مرتكبي الجريمة، فعلوا ذلك على إثر جريمة قَتل ارتكبها والده، وأن الجناة اصطحبوه في سيارة إلى مكان مجهول وبعدها ضربوا على يديه، وفقأوا عينه اليسرى.


ووفقًا للتلفزيون الأردني، فإن الملك عبدالله الثاني تابع تفاصيل العملية الأمنية الدقيقة التي نفذتها مديرية الأمن العام - قيادة الشرطة الخاصة في منطقة شعبية مكتظة، وقادت إلى القبض على الأشخاص الذين ارتكبوا الجريمة.

وأكد العاهل الأردني "ضرورة اتخاذ أشد الإجراءات القانونية بحق المجرمين الذين يرتكبون جرائم تروع المجتمع"، موجها المعنيين بتوفير العلاج اللازم للفتى.

من جهته، قال الناطق الإعلامي باسم الأمن العام الأردني المقدم عامر السرطاوي، إن الفتى أسعف إلى مستشفى الزرقاء الحكومي مساء الثلاثاء، وحالته العامة سيئة.

وحذر من تداول أو نشر الفيديو الذي ظهر خلاله ضحية الاعتداء في جريمة الزرقاء، مؤكدًا أن نشر وتداول هذا الفيديو يوجب المساءلة القانونية لانتهاكه القوانين والأعراف كافة.